اغلاق

مكبيرني يحرم مانشستر يونايتد من إكمال انتفاضته ويمنح التعادل لشيفيلد

أحرز أولي مكبيرني هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع ليمنح شيفيلد يونايتد التعادل 3-3 مع ضيفه مانشستر يونايتد باستاد برامول لين في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة


لاعبون من شيفيليد يحتفلون بالتعادل مع مانشستر يونايتد بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد.(Photo by Michael Regan/Getty Images)

 القدم يوم الأحد بعدما كان الفريق الزائر في طريقه للفوز بعد انتفاضة مذهلة.
وكان يونايتد، الذي دخل المباراة بفوز واحد في آخر عشر مباريات في الدوري خارج ملعبه في سلسلة تمتد إلى الموسم الماضي، في موقف حرج منذ البداية ويدين بالفضل لحارسه ديفيد دي خيا لإنقاذه في وقت مبكر.
لكنه لم يصمد طويلا وافتتح جون فليك التسجيل في الدقيقة 19 بعدما أنقذ دي خيا كرة من جون لندسترام.
ولم يتراجع صاحب الأرض وواصل صناعة الفرص والضغط على منافسه وضاعف من تقدمه بعد سبع دقائق من بداية الشوط الثاني عبر ليس موسيه وهو الهدف الرابع للاعب هذا الموسم.
وبدا أن آمال يونايتد انتهت إذ عانى للعودة إلى المباراة لكن هدف براندون وليامز (19 عاما) الأول مع الفريق الأول قبل 18 دقيقة من النهاية أعاد البطل السابق إلى الحياة.
وأدرك ميسون جرينوود، وهو أحد خريجي أكاديمية يونايتد، التعادل بعد خمس دقائق من مشاركته كبديل قبل أن يكمل ماركوس راشفورد الانتفاضة في الدقيقة 79 ليضع الفريق على أعتاب فوز أعاد ذكريات سنوات المدرب أليكس فيرجسون.
لكن البديل مكبيرني حرم الفريق الزائر من الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع في تحول آخر للمباراة المثيرة عندما سدد في مرمى دي خيا وأكد حكم الفيديو صحة الهدف بعد مراجعة طويلة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق