اغلاق

أعراضه تشبه البرد.. أسباب وعلاج التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

يصاب الأطفال، غالبًا، بالعديد من الأمراض خلال فصل الشتاء وذلك نتيجة انخفاض درجات الحرارة والتقلبات الجوية، ويعتبر التهاب الشعب الهوائية ضمن


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-Sinenkiy

 أبرز المشكلات الصحية التي تصيب الأطفال في تلك الفترة.
وتتشابه أعراض التهاب الشعب الهوائية مع نزلة البرد العادية إلا أن خطورتها تكمن في إهمال العلاج، لأنه قد يسبب عدد من المضاعفات الخطيرة.
ويقول الدكتور محمد عبد الستار، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة، إن التهاب الشعب الهوائية هو عدوى فيروسية تصيب الجهاز التنفسي، وينتج عنه انسداد في مجرى التنفس، مضيفًا أن أعراضه، لكن له بعض السمات المميزة منها:
- صعوبة التنفس.
- نهجان.
- صفير الصدر.
- كحة مستمرة.
- انسداد الأنف.
- بلغم.
- صعوبة في النوم.
- إرهاق وتعب عام في الجسم.
- ارتفاع في درجة حرارة الجسم.

الأسباب
يوضح "عبد الستار" أن الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية عند الأطفال يعود لسببين هما :
- الإصابة بعدوى فيروسية أو بكتيرية بالجهاز التنفسي، وينتج عنها التهاب في الممرات والحويصلات الهوائية.

- التعرض لدخان السجائر أو عوادم السيارات بصورة مستمرة، أو العيش في بيئة صناعية، إذ تتسبب تلك العوادم الضارة في تهيج الشعب الهوائية والتهابها، وغالبًا ما يكون التهاب في تلك الحالة مزمنًا.

ويشير استشاري طب الأطفال، إلى أنه تزداد الشكوى من التهاب الشعب الهوائية لدى الصغار في فصل الشتاء ويعود ذلك لمناعتهم الضعيفة، وانتشار العدوى بين الأطفال خلال الشتاء، وكذلك عدم قيام الأم بالتهوية الجيدة للمنزل للتخلص من البكتيريا وتجديد الهواء.

العلاج
يؤكد استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة  أن علاج التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال يشمل:
- تناول مضاد حيوي مناسب لنوع العدوى التي تهاجم الجسم.
- تناول أدوية الكحة الموسعة للشعب الهوائية.
- الاهتمام بتنظيف الأنف جيدًا عن طريق المحلول الملحي لمساعدة الطفل على التنفس بصورة أفضل.
- الاهتمام بتناول المشروبات الدافئة التي تزيد مناعة الطفل وتساعد في سرعة الاستشفاء، كما أن لها دورًا فعالًا في توسيع حويصلات الهواء للمساعدة على التنفس.
- الاهتمام بتهوية المنزل، والحرص على عدم تعرض الطفل لأي مصدر للغبار الذي يتسبب في تهيج الشعب الهوائية.
- الابتعاد عن أي مصدر للروائح النفاذة والدخان
- قد يحتاج بعض الأطفال الخضوع لجلسات تنفس صناعي ولكن مع الحذر وتحت إشراف طبيب مختص لأنها قد تحمل بعض المخاطر على صحة الطفل.

المضاعفات
يقول "عبد الستار" تكمن خطورة الإهمال في علاج التهاب الشعب الهوائية في الإصابة بعدد من المضاعفات والتي تكمن في التالي:
-الإصابة بالتهاب رئوي.
- الإصابة بحساسية مزمنة في الصدر.

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
العائلة
اغلاق