اغلاق

نتنياهو يهاجم الحكومات الأوروبية بسبب موقفها من ايران

هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشدة الحكومات الأوروبية، الاحد، بادعاء انها "تحاول الالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران" وقال إنه "في الوقت
Loading the player...

الذي يذبح الإيرانيون ووكلاؤهم مئات المواطنين في كل أنحاء الشرق الأوسط – في طهران وبغداد وبيروت – تتسرع الدول الأوروبية إلى تقديم تنازلات إضافية لإيران".
وشدد نتنياهو على أن "هذه الدول لم تتعلم شيئا من التاريخ وعلى أن التاريخ سيحكمها". ودعا رئيس الوزراء نتنياهو هذه الدول إلى "الانضمام إلى تشديد الضغوط والعقوبات على إيران, مثلما فعلت الولايات المتحدة".
وعمم مكتب نتنياهو،
التصريحات التي أدلى بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بهذا الخصوص وجاء فيها: "في كل من طهران وبغداد وبيروت, يخرج الناس إلى الشوارع. يتم ذبحهم بالمئات ولكنهم يستمرون في الاحتجاجات. طغاة طهران يطلقون عليهم النار ولكن بلا جدوى. إنهم يعبثون بالإنترنت ولكن بلا جدوى أيضا. الشعب الإيراني الباسل الذي يشعر بالإحباط يرفض بكل بساطة أن يُسكت.
في بغداد, أتباع إيران قتلوا المئات من العراقيين. ولكن هناك أيضا, الشعب العراقي يرفض أن يتم إسكاته وهو يستمر في الاحتجاج.
في بيروت, بلطجية حزب الله يهجمون المتظاهرين السلميين ولكن الشعب اللبناني يستمر في الاحتجاج.
ماذا يدفع هؤلاء الناس إلى المخاطرة بحياتهم والتصدي لأولئك الذين يقمعونهم؟ الجواب بسيط. إنهم سئموا. إنهم سئموا من الفساد. إنهم سئموا من الاقتصاد المنهار. إنهم سئموا من تحويل أموالهم وحياتهم إلى خدمة الحروب العدوانية التي تشنها إيران في المنطقة.
وفي الوقت الذي تتصدى فيه شعوب الشرق الأوسط بكل شجاعة لإيران ولجلاديها, يحدث شيء سخيف: في الوقت الذي يحدث فيه كل هذا, دول أوروبية تعمل من أجل الالتفاف على العقوبات الأمريكية التي فرضت على إيران. في الوقت الذي يقتل النظام الإيراني مواطنيه, دول أوروبية تتسرع إلى دعم هذا النظام القاتل بالذات. في الوقت الذي تقصف فيه إيران المنشآت النفطية السعودية وتسعى لتخصيب اليورانيوم من أجل تصنيع الأسلحة النووية, دول أوروبية تسعى إلى تقديم لها المزيد من التنازلات".

"التاريخ سيحاكمكم"
أضاف نتنياهو: " يجب على تلك الدول الأوروبية أن تخجل من نفسها. ألم تتعلم هذه الدول من التاريخ؟ يبدو أنها لم تتعلم شيئا. إنها تسمح لدولة إرهاب متعصبة بتطوير الأسلحة النووية والصواريخ الباليستية وبهذا هي ستؤدي إلى وقوع مأساة عليها وعلى الجميع.
هذا هو الوقت المناسب لتغيير المسار. هذا هو الوقت المناسب لتشديد الضغوط على إيران وليس لتخفيفها.هذا هو الوقت المناسب للانضمام إلى الولايات المتحدة ولتشديد العقوبات على إيران. ولأولئك الذين يدعمون ترضية إيران أقول: التاريخ ومواطنوكم سيحاكمونكم بشكل قاس. غيروا المسار الآن".

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق