اغلاق

محمد الدَوَدَة ابو عصبة من الطيبة يهدم بيته بيده

قام المواطن محمد الدَوَدَة ابو عصبة من سكان مدينة الطيبة ، صباح اليوم السبت ، بهدم بيته بنفسه ، علما بأن البيت يقع خلف مسجد النور ، في المنطقة المعروفة باسم " حي البدو " .
Loading the player...

وقال المواطن ابو عصبة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " لقد قمت بهدم بيتي بنفسي كما ترون ، بعدما وصلني امر هدم من لجنة التنظيم في الرملة ، بسبب عدم استصدار تراخيص ، ومع العلم بانني توجهت للبلدية وللرئيس شعاع وطلبت منهم مساعدتي وبمنع الهدم ، الا انه للأسف لم يساعدني احد .. طلبت منهم ورقة لمنع الهدم ، ولكنهم تجاهلوا مطلبي ".
وتابع ابو عصبة قائلا لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " انا اب لأربعة أولاد ، ولا اعرف كيف سأتصرّف ، هدمت بيدي تفاديا لدفع غرامات باهظة جدا . وأخي ايضا بنى الى جانب بيتي وسيهدم بيته بنفسه . انظروا في الجهة المقابلة لقطعة الأرض التي قمت بالبناء عليها ، أقاموا بلدة يهودية تسكن فيها العائلات بهدوء وطمأنينة ، وأما نحن فممنوع ان نبني على ارضنا . أين سنسكن مع اولادنا ؟ ".

تعقيب لجنة التنظيم لبلدية الطيبة
من جانبها عقبت لجنة التنظيم لبلدية الطيبة على القضية قائلة : " اولا نحن نتفهم موقف صاحب البيت لكونه قام بهدم بيته بيديه .
يعلم الجميع عن قانون كيمينتس الذي لا يدع احدا يقوم ببناء غير مرخص بان يتم غض النظر عنه .
لقد حاولنا كلجنة تنظيم بضغط من رئيس البلدية المحامي شعاع مصاروة منصور بقدر صلاحياتنا المحدودة ان نقدم ما يتيسر لنا من مساعدة لكن القانون اقوى منا واقوى من رئيس البلدية . حاولنا المساعدة منذ المراحل الاولى للبناء ولم نستطع . يعلم الجميع ان هنالك سياسة جديدة للجنة التنظيم والبناء الرملة ، وعندما يصدر امر هدم لبناء بدون رخصة لا يستطيغ الغاؤه حتى رئيس الحكومة نفسه .
بالنسبة لتوجه صاحب المبنى لرئيس البلدية هذا صحيح ، لكن وكما ذكرنا حتى رئيس البلدية لا يستطيع الغاء امر هدم ".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق