اغلاق

وداعا رغدة : الناصرة تُشيع الطالبة الجامعية ضحية الحادث

ودعت مدينة الناصرة اليوم الاثنين ، الشابة رغدة خالد ابو اسعد (23 عاما) ، التي لقيت مصرعها امس بحادث طرق مروع وقع قرب المدينة . وتسود الناصرة منذ رحيل الشابة

 
المرحومة رغدة ابو اسعد

رغدة خالد ابو اسعد أجواء حزينة خاصة بين عائلة الفقيدة ومعارفها.

 وقد تم  تشييع جثمان الشابة رغدة، ضحية الحادث، بعد صلاة الظهر ، من بيتها في حي الفاخورة، حيث تمت الصلاة عليه في مسجد النور، ومنتمت مواراته الثرى في المقبرة الجديدة، في حي المنارة الكروم.
 واصيب جراء الحادث  4 مصابين آخرين  تم نقلهم إلى المستشفيات، بينهم شاب في الثلاثينات من العمر حالته خطيرة، و3 مصابين وصفت حالتهم بين المتوسطة والطفيفة.

إستعجلتِ الرحيل يا رغدة وداعًا!
وكتبت صديقات المرحومة في وداعها :" رحلت عن الدنيا ومضيت دون إستئذان!
بقلوب يعتصرها الألم والحزن تلقينا نبأ وفاة المأسوف على شبابها طالبة العلم والحياة والعيش الكريم طيبة القلب ودمثة الأخلاق على أثر حادث طرق دامي في الشارع الموصل بين يافة الناصرة ومچدال هعيمك خلال عودتها من الدراسة الجامعية في كلية سخنين  رغدة خالد ابو اسعد 23 عامًا من حي الفاخورة / الناصرة طالبة متوفقة نشيطة ومثابرة من بيت وطني خلوق معروف بعلاقاته الطيبة مع جميع الناس .
رغدة طالبة علم مجتهدة مخلصة أحبت الحياة والتطور والوصول لأعلى سلم النجاحات خاضت غمار الحياة العلمية من أوسع ابوابها ووضعت نصب أعينها أهداف عديدة حدودها السماء في العمل والعطاء التقدم والتطور، النور والمعرفة وكل ما هو نيّر وخيّر.
لم يبقَ لنا سوى حزن  في القلب ودمع العين لمن كانوا بيننا بالأمس فغابوا عنا اليوم وغاب معهم لحن الحياة.. هنا فقط تنتهي الكلمات وتفسح المجال لتعبر مكانها الدموع والآهات .
هي وحدها تبقى بعد الفراق عندما يخطف الموت أغلى ما نملك .
رحمك الله يا رغدة وحسن العزاء والصبر والسلوان لعائلتك اهلك ومعارفك .
انا الله وانا اليه راجعون" .

 


تصوير نجمة داوود الحمراء


تصوير موقع بانيت


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق