اغلاق

مشجعات لمكابي الرينة: ‘النتيجة ليست مهمة، وعلينا دعم الفريق‘

توجهت مجموعة من النساء والفتيات من قرية الرينة، عصر اليوم ، الى القدس لتشجيع فريقهن مكابي أبناء الرينة أمام فريق بيتار القدس، في المباراة التي تقام مساء اليوم
Loading the player...

ضمن ثمن نهائي كأس الدولة .
النساء اللواتي شاركن من قرية الرينة عبرن عن فخرهن بأنفسهن لانهن يدعمن ابناءهن وأزواجهن وكرة القدم في بلدهن .

"
وجود الفتيات اليوم في هذه المباراة يعبر عن الانتماء للفريق "
وفي حديث لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع السيدة ميرفت بصول ، قالت : " هذه المرة الاولى التي سأشاهد فيها مباراة . وهي مباراة مهمة جدا لفريق بلدي مكابي الرينة ضد فريق عنصري مثل بيتار القدس الذي حرق صباح اليوم علم فريق مكابي الرينة وهذا تصرف عنصري .. وهذه المباراة بمثابة تحد كبير لفريق من الدرجة الثانية يواجه فريقا من الدرجة العليا ، امر مؤثر جدا ومدعاة للفخر لفريق مكابي الرينة " .
وأضافت :" النتيجة غير مهمة، فوز او خسارة ، الفخر هو لفريق مكابي الرينة الذي يلعب ضد فريق بيتار القدس، هذا امر كبير جدا ومهم بالنسبة لنا ...  وجود الفتيات اليوم في هذه المباراة يعبر عن الانتماء للفريق ومحبة وتعزيز روح فريق البلد لدى الفتيات وتحد كبير لنا ولفريق الرينة " .

" علينا دعم الفريق وتقديم الدعم له "
بدورها ، أوضحت السيدة نورا بصول لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " كما نعلم، فان فريق الرينة فريق جديد ومثابر واقتصاديا لا يوجد دعم له .. فقد دعموا أنفسهم بأنفسهم ، كما أنه لا يوجد ملعب في الرينة ويجب علينا دعم الفريق وتقديم الدعم له " .
وأضافت :" في كل بيت يوجد ابن، اخ، صديق وابن البلد يدعم الفريق، لذلك شاركت النساء والفتيات لمساندة الفريق ودعمه ومن اجل اعطاء حافز اكبر للفوز .. واتمنى الفوز لفريق بلدي الرينة " .


ميرفت بصول - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


نورا بصول

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق