اغلاق

مدع عام سابق: من المحتمل جدا تبرئة مساعد غصن في اليابان

قال مدع عام سابق إن هناك فرصة كبيرة لتبرئة مساعد لكارلوس غصن يواجه اتهامات في اليابان لعدم إبلاغه عن راتبه بالكامل في شركة نيسان موتور وكذلك الحال


تصوير: JOSEPH-EIDAFP-via-Getty-Images

 مع غصن لو كان قد بقي في اليابان لمحاكمته.
وكان المحامي نوبو جوهارا، الناقد الشديد للنظام القضائي الياباني، قد اجتمع مع غصن في اليابان في عدة مناسبات في أواخر العام الماضي قبل أن يفر الرئيس السابق لنيسان إلى لبنان الشهر الماضي.
وانتقد غصن، الذي يمثل هروبه إلى البلد الذي أمضى طفولته فيه انتهاكا للشروط الصارمة لخروجه من الحبس بكفالة، النظام القضائي الياباني وتعهد بتبرئة ساحته.
ويواجه كل من غصن وجريج كيلي المدير السابق بنيسان اتهامات بمخالفات مالية تتعلق بمزاعم عن إخفائهما قسما من رواتبهما تصل قيمته إلى 109 ملايين دولار، واتهم غصن كذلك بخيانة الأمانة لاستخدامه أموال الشركة في أغراض شخصية.
وينفي الاثنان الاتهامات وظل كيلي في اليابان لمواجهة المحاكمة.
وقال جوهارا، الذي لا يمثل غصن أو كيلي، إنه لم يكن واضحا أن القسم الإضافي من راتب غصن المستحق له بعد تقاعده يمثل جريمة في القانون الياباني إذ أنه لم يحصل عليه بعد.
وأضاف للصحفيين في طوكيو يوم الأربعاء "أنا شخصيا أعتقد أن احتمالات تبرئة غصن كانت كبيرة استنادا إلى قانون الأدوات المالية وسعر الصرف".
وتابع "وكذلك السيد كيلي هناك فرصة كبيرة لتبرئته".
ومن المقرر أن تبدأ محاكمة الاثنين، وكذلك شركة نيسان التي تواجه الاتهام نفسه، في 2021 أو 2022 . ولم يتضح ما إذا كان الموعد سيتغير بعد فرار غصن.
وقالت وزارة العدل اليابانية إنها ستحاول إعادة غصن من لبنان رغم أن الدولتين لا تربطهما اتفاقية لتسليم مطلوبين.
وقال جوهارا إن الاتهام الآخر بخيانة الأمانة قد يستغرق سنوات إذ أن الادعاء لا يملك أدلة كافية لإثبات الجريمة على غصن.

 

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق