اغلاق

رئيس بلدية القدس يزور مسجدًا تم تخريبه في بيت صفافا

زار رئيس بلدية القدس موشيه ليون صباح اليوم الاثنين، مسجدًا تعرض للتخريب في يوم الجمعة الماضي في حي بيت صفافا جنوبي المدينة.وبحسب بيان صادر عن البلدية :


تصوير :  بلدية القدس

شارك في الجولة التي قام بها رئيس البلدية في الموقع مجموعة من كبار البلدية منهم المسؤول عن المراكز الجماهيرية، آرييه كينج، وممثلي السكان بقيادة مختار حي الشرفات، السيد إسماعيل عوض، ومدير المركز لجماهيري السيد علي أيوب.
وقام رئيس البلدية بجولة في المسجد وحوله، حيث ألقى نظرة فاحصة على الأضرار التي لحقت بالموقع ، وكذلك كتابات الكراهية التي كتبت على الجدران.
وتحدث رئيس البلدية مع ممثلي السكان ليرسل رسالة من التعايش والتسامح بين جميع الأديان والقطاعات في المدينة. وأكد رئيس البلدية مرة أخرى على أنه يدين بشدة جريمة الكراهية المرتكبة في الموقع، وأعرب عن أمله في أن يتم القبض على مثيري الشغب ومحاكمتهم في أقرب وقت ممكن.
وأمر رئيس البلدية موظفي البلدية بتقديم المساعدة الفورية في استعادة الوضع على الفور".
وقال
رئيس بلدية ليون: "ليس هناك مجال لجرائم الكراهية في القدس. هذه الأنواع من الأعمال غير مقبولة وغير قابلة للتحمل. إن القدس مدينة جميع سكانها من جميع الأديان والقطاعات، ومثل هذه الحوادث تضر مباشرة بنسيج الحياة الخاص بالمدينة. سنحارب مثل هذه الحوادث هنا وفي كل مكان في المدينة وبغض النظر عن القطاع والدين".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق