اغلاق

رسالة إلى نفسي - بقلم: د. منى حسن - الطيبة

كم من الوقت الذي نقضيه معا سنوات عديدة ولم أدرك أنك داخلي؟كم من الوقت الذي مضى ولم أع بوجودك؟


د. منى حسن

كم من الزمن الذي مر ولم أدرك احتياجاتك؟
سنعقد اتفاقية معا ..
أنا أود التغيير، وأريدك أن تساعديني، سنستفيد اثنتانا معا
نتفق على أن لا نماطل في إنجاز المهمات
نتفق على أن لا نُسوّف بتحقيق الأهداف
نتعهد معا على أن لا نؤجل التزاماتنا اليومية تجاه أنفسنا وتجاه الآخرين
هيا نتحد معا من أجل تحقيق الطموحات ورؤية الأحلام التي في دهاليز العقل تتجسد على أرض الواقع
لا تخذليني هذه المرة فلطالما خذلتني ولم أقاومك
لطالما أحبطتني ولم أصدر ردة فعل تجاهك
لطالما أبقيتني أقبع مكاني دون مجادلتك
حان الوقت ..
الآن سأتخذ قرارا، إما بلوغ المرام ، واما الوصول لتحقيق الآمال وإما إنجاز الأهداف ..
لا خيارات إضافية فاختاري أيا منها ..
وعند اختيارك رافقيني وشدي أزري لننهض سويا ..
مهما كان فنحن نعيش في جسد واحد وعلينا آجلا أم عاجلا أن نتفق
أدركت أنك لن تخذليني بعد الآن
أحبك نفسي فأمنحيني جزاء الحب بالحب والطاعة .

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقهى بانيت
اغلاق