اغلاق

قرّاء من اكسال: نُفضل الكتاب الورقي لدفء كلماته

لا ريب أن القراءة من أجمل الهوايات التي تُثري صاحبها بالإيجابيات العلمية التي تكتسب وفق مدى الاهتمام بها. فالكتاب كالبحر يغوص القارئ فيه الى الأعماق بحثاً
Loading the player...

 عن الكنوز الثقافية ليخرج مثقلاً بفوائد الفكر الراقي الذي يسمو بصاحبه ..
في الآونة الأخيرة ، ثمة منافسة شرسة وصراع حقيقي بين الكتاب الإلكتروني والكتاب الورقي تلك المعركة التي يشعر معها الناشرون بالخطر الشديد على مستقبل الكتاب الورقي، حيث يخافون أن يفقد الكتاب الورقي المطبوع عرشه الذي تربع عليه لعقود طويلة نظراً لقدرة الكتاب الإلكتروني على عبور الحدود واختراق الحواجز، وربما التحدث بعدة لغات في وقت واحد.
 ومن هذا المنطلق تم تنظيم معرض للكتاب تحت عنوان "اقرا تنجح"  في اكسال من اجل ابقاء الكتاب في المكانة نفسها " كخير جليس للأنام" في ظل ظهور اجهزة حديثة مثل الكمبيوتر والانترنت، التي سلبت الكتاب بريقه ووهجه ..
 
" تخفيضات مميزة على اسعار الكتب والقصص والروايات "
افتتح  مدير المركز الجماهيري في بلدة اكسال د. جمال مصالحة ، حديثه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما قائلا  :" المعرض استمر لمدة  3 ايام وكان ناجحا للغاية واستقطب كافة شرائح المجتمع والفئة العمرية ، خاصة وانه كان بشكل يومي فقرات ترفيهية للاطفال ".
واضاف :" وتعزيزا منا للقراءة  في زمن غزو التكنولوجيا ، فقد اهتممنا ان نقدم موادا شيقة في المعرض،  وهناك تخفيضات مميزة على اسعار الكتب والقصص والروايات ، وشاهدنا الاقبال الكبير على المعرض ويجب ان نتميز دائما بمثل هذه المشاريع لدعم العودة الى احضان الكتاب الورقي ".
 
"نحن في زمن سيطرت التكنولوجيا به على كل شيء"
بدوره قال الشاب محمد دراوشة :" انا من الاشخاص المحبين للقراءة والمطالعة بشكل كبير ، افضل الكتاب الورقي لملمس صفحاته ودفء كلماته وجئت  اليوم لألقي نظرة على المعرض وفعلاً وجدت كُتبا وروايات مهمة كنت ابحث عنها من قبل ، انا سعيد جدا لمحاولة اعادة احياء ثقافة القراءة والمطالعه في زمن سيطرت التكنولوجيا به على كل شيء". 
 
"معظم الزوار من الاهالي الشباب الذين يهتمون بشراء القصص لابنائهم "
من ناحيته،  قال لبيب موفق خوري ، من المنظمين لمعرض الكتاب :" مشروع معرض الكتاب هو مشروع متنقل في المدن والبلدات العربية ويلاقي اقبالا كبيرا وناجحا للغاية ، ونحن سعيدون بالنتائج التي حققناها  ، ومعظم الزوار من الاهالي الشباب الذين يهتمون بشراء القصص لابنائهم من اجل ابعادهم عن الهواتف والاجهزة الذكية وهذا امر يُطمئننا لمستقبل واعد".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق