اغلاق

حركة فتح ومستشفى سلفيت يكّرمان سليمان سمارة لانتهاء عملة في المستشفى

كرمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إقليم سلفيت ومستشفى سلفيت الحكومي ومديرية الصحة، يوم الثلاثاء، سليمان سمارة "ابو المنقذ" المدير الإداري


المكتب الإعلامي/إقليم سلفيت

والمالي للمستشفى، وذلك لبلوغ سن التقاعد من الوزارة، بحضور عضو لجنة الإقليم نهاد الناعورة، ومدير مستشفى سلفيت د. غسان بركات، والمدير الطبي في المستشفى د. محمد الرمحي، ومدير صحة سلفيت د. هيثم منصور، والطواقم الطبية و الإدارية في المستشفى.
في البداية رحب د. بركات بالحضور، مشيداً بجهود "سمارة" في عملة بالمستشفى كمدير إداري ومالي، مشيراً الى شفافية عملة ورفع مستوى عمل الطواقم الإدارية في المستشفى، داعياً  له بوافر الصحة والعافية بحياته .
وبدورة نقل الناعورة تحيات أمين سر حركة فتح إقليم سلفيت عبد الستار عواد، مؤكداً أن هذا التكريم يحمل الكثير من معاني الوفاء لأبناء الحركة الأوفياء الذين يعملون لخدمة المواطنين، مشيداً بدور الأطباء بالنهوض وتحسين مستوى الطب في فلسطين، مشيراً أنه اصبح هنالك ثقة ما بين المريض والطاقم الطبي وهذا لم يأتي إلا من خلال الاداء والمهنية العالية وكفاءة الطواقم الطبية في المستشفى .
وأثنى د. الرمحي على جهود المُكرم سمارة أثناء فترة عملة في المستشفى، مؤكداً أنه كان حسن السيرة وقدوة حسنة لكل من عرفه، متمنياً أن يكون التقاعد انطلاقة جيدة لحياة مليئة بالانجاز.
وفي كلمة شكر سمارة الطواقم الإدارية والطبية في مستشفى سلفيت ومديرية الصحة وحركة "فتح" على هذا التكريم، والذي يعتبر وقفة عرفان من المؤسسة الصحية والحركة لكافة أبنائها في كافة المواقع .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق