اغلاق

عائلة من يافا تعيش بخيمة:‘ لن نتزحزح حتى يحلّوا مشكلتنا ‘

رغم مرور أسبوعين تقريبا على نفس الحال من خلال تواجدها للعيش في خيمة بحديقة الغزازوة بمدينة يافا، لا تزال عائلة يافاوية تعاني من المرض والفقر والتشريد، حيث انها


تصوير موقع يافا 48

بانتظار الحصول على شقة سكنية من قبل شركات الاسكان الحكومية، لتعيش فيها مثل باقي البشر معززة مكرّمة، بعدما غادر البيت الذي كان يستأجره لعدم قدرته على دفع ايجاره .
يذكر أن هذه العائلة تحظى بدعم وتضامن كبيرين من قبل السكان الذين يطالبون بتوفير لها شقة سكنية بأسرع وقت، لا سيما أن العائلة مكوّنة من 5 أفراد بينهم سيدة مريضة بالسرطان.

" لن أتزحزح من الخيمة لحين حل مشكلتي "
وقال رب الأسرة: "نحن نمكث في الخيمة منذ أسبوعين تقريبا، وحتى هذه اللحظة لم يطرأ أي جديد، ونشكر الهيئة الإسلامية في يافا لوقوفها الى جانبنا طيلة الفترة الماضية، وأطلب من أهالي المدينة الوقوف بجانبنا في مطلبنا العادل بالحصول على شقة نسكن فيها، وبحمد الله يأتي علينا الكثير من الأهالي ممن يسألون عنا ويتضامنون معنا معنوياً ومادياً، وأهل يافا لا زال الخير فيهم".
وأضاف رب الأسرة: "لقد تلقينا وعودات من قبل الدوائر الحكومية بمساعدتنا، ولكننا لا نزال ننتظر تنفيذ تلك الوعودات، حتى نعيش تحت سقف واحد مع أولادي، وأنا لن أتزحزح من الخيمة لحين حل مشكلتي".

" نتابع هذه القضية عن كثب "
وقال السيد حسن سموني نائب رئيس الهيئة الاسلامية المنتخبة: "نحن كهيئة اسلامية نتابع هذه القضية عن كثب، ونزورهم يومياً، ونقدم لهم المساعدات بالتعاون مع جمعية يافا للاغاثة الانسانية، ونسعى لانهاء معاناة العائلة عن طريق شركات الاسكان في أسرع وقت حتى لا تبقى في الشارع، كون السيدة تعاني من وضع صحي حرج".
وكان رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في البلاد السيد محمد بركة قد قام بزيارة العائلة اليافاوية التي تسكن في الخيمة وسط حديقة الغزازوة وذلك للاطلاع على أوضاعها المعيشية الصعبة والوقوف عن كثب حول ما تعانيه العائلة خاصة في ظل هذا البرد القارس.
وكان في استقبال رئيس لجنة المتابعة، رئيس الهيئة الاسلامية المنتخبة في مدينة يافا الحاج طارق أشقر "أبو محمد" ونائبه السيد حسن سموني، وعضو المجلس البلدي المحامي أمير بدران، والذين قدموا شرحاً وافياً للسيد محمد بركة حول أوضاع العائلة. 
بدوره ، وعد محمد بركة بمتابعة قضية هذه العائلة مع الجهات المختصة، حتى يتم منحها شقة سكنية تأويها برد الشتاء، ولتعيش فيها مكرّمة معززة أسوة بباقي الأسر.

صلاة عشاء تضامناً مع العائلة يافاوية في حديقة الغزازوة 
هذا وضمن النشاطات التضامنية مع العائلة اليافاوية، وبدعوة من رئيس الهيئة الاسلامية المنتخبة في مدينة يافا الحاج طارق أشقر "أبو محمد"، فقد شارك جمع من أهالي المدينة في صلاة العشاء الحاشدة، والتي أقيمت أمام الخيمة.
وأكد المنظمون بأنه "أقيمت الصلاة تضامناً مع العائلة التي تعيش في خيمة منذ أسبوعين، واحتجاجاً على تنصّل شركات الاسكان الحكومية من واجباتها في توفير شقة سكنية للعائلة لتعيش فيها بكرامة" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق