اغلاق

البيرة: سلطة جودة البيئة تختتم ورشة عمل حول التغير المناخي

اختتمت سلطة جودة البيئة ورشة عمل متخصصة بعنوان " مشروع دعم تنفيذ المساهمات المحددة وطنيا في مجال التغير المناخي " ، أقيمت في جمعية الهلال الأحمر في البيرة،



وتهدف الى إعداد خطط عمل تفصيلية لقطاعي الزراعة والطاقة بمشاركة رئيس اللجنة الوطنية لتغير المناخ رئيس سلطة جودة البيئة م. عدالة الاتيرة والقنصل العام البلجيكي دانييل هافن وأعضاء اللجنة الوطنية لتغير المناخ وفريق شركة ريكاردو.
وأشارت الاتيرة في كلمة لها بان الورشة تأتي استكمالاً للعمل على تنفيذ الخطط الوطنية لدولة فلسطين لقطاعي الزراعة والطاقة بالتعاون مع مجموعة الخبراء الدوليين والوطنين في مجال التغير المناخي.
وشكرت الحكومة البلجيكية على دعمها المتواصل للشعب الفلسطيني والحكومة الفلسطينية في مكافحة تغير المناخ من خلال دعم فلسطين في تعزيز القدرات على الاستجابة بفعالية لأثار تغير المناخ.
وأضافت الاتيرة بانه تم اعتماد الخطط الوطنية من قبل اللجنة الوطنية لتغير المناخ لتكون أولوية وطنية ويتم الوصول لاتخاذ الإجراءات الكاملة للحصول على الدعم على الأرض، مشيرة الى ان الفريق ركز في خططه على ان تكون قابلة للتحقيق والتطبيق وعملية وتتماشى مع السياسات والخطط الوطنية لدولة فلسطين وبالتالي يمكن تنفيذها.
وبدورها أبدت القنصل العام البلجيكي دانييل هافن اعجابها بالإنجازات التي حققتها فلسطين في التعامل مع التغيرات المناخية، مؤكدة على أهمية دعم فلسطين في القضايا التنموية المختلفة وبخاصة في قطاع التغير المناخي.
وأشارت بانه الحكومة البلجيكية تدعم فلسطين في مشاريع تغير المناخ منذ 3 سنوات، ويقع على عاتق الحكومة الفلسطينية اعلام المجتمع الدولي والمانحين عن هذه المشاريع المنبثقة عن الأولويات الوطنية لاستكشاف افاق التمويل والتنفيذ على الأرض.
وطلبت القنصل من أعضاء اللجنة الوطنية الحديث عن الإجراءات التي اتخذتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على الأرض بعد اعلان صفقة القرن لنقله الى الحكومة البلجيكية حيث ان بلجيكا عضوا في مجلس الامن في الدورة الحالية.
وقدم أعضاء اللجنة الوطنية كلا في اختصاصه اهم الإجراءات التي نفذتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في مجال المياه والأراضي والزراعة والطاقة والمحميات الطبيعية والاغوار وحركة نقل البضائع والسكان.
وهدفت الورشة الى اعداد خطط عمل شمولية لخمسة برامج على المستوى الوطني لعام 2040 ليتم تنفيذها على مراحل وتشمل استخدامات الأراضي وتغيير استخدامها والزراعة الذكية وتوزيع الطاقة وكفاءة الطاقة وإنتاج الطاقة المتجددة.
ويذكر بان اللجنة عقدت اجتماعات فنية على مستوى القطاعات في وزارة الزراعة وسلطة الطاقة وشارك فيها جميع الجهات ذات العلاقة للتأكيد على أهمية هذه المشاريع بناءا على الحاجة الوطنية الماسة مما يساعد القدرة على التكيف مع الاثار السلبية لتغير المناخ.
وفي ختام الورشة تم توزيع كتاب " فلسطين بعيون الطبيعة " باللغتين العربية والإنجليزية على القنصل العام البلجيكي وعلى كافة الشركاء الدوليين تقديرا لدعمهم وعلى أعضاء اللجنة الوطنية لتغير المناخ تقديرا لجهودهم وعملهم في اللجنة.








لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق