اغلاق

4 أشياء افعليها حتى لا تكوني أمّاً غاضبة

تصيبنا جميعاً كأمهات مشاعر الغضب، التي قد نفسّرها بأنها نتيجة لتصرفات وسلوكيات أطفالنا، لكن هناك أسباب أخرى تكون وراء شعورنا بالغضب، نحتاج فقط إلى معرفتها حتى نتّخذ إجراءات


صورة للتوضيح فقط تصوير : iStock-PeopleImages

لحماية أنفسنا منها، ولا نتحول إلى أمهات غاضبات يسبّبن الخوف لأطفالهن، وفيما يلي 4 أشياء عليكِ فعلها حتى لا تتحوّلي إلى أم غاضبة..
 
1- احصلي على قسطٍ كافٍ من النوم
الحرمان من النوم يسبب الإرهاق البدني والذهني، ما يجعلكِ عصبية، ويثير غضبك حتى من أبسط الأشياء، أنتِ بحاجة إلى نوم جيد يومياً حتى تشحني جسدك بالطاقة وتستطيعي أن تكوني صبورة وهادئة.
جهّزي فراشاً مريحاً، وغرفة نوم هادئة ومرتبة، لا تسمحي بنوم الأطفال معكِ في الفراش، لا تسهري كثيراً، تجنّبي شرب الكافيين قبل النوم، وابتعدي عن الأجهزة الإلكترونية قبل النوم بوقت كافٍ، لتحصلي على نوم جيد.
 
2- اتبعي روتيناً غذائياً صحياً
عندما تشعرين بالتوتر والإرهاق فإن الأطعمة التي تحتوي على السكر تكون ملاذك، ولكن اعلمي أن السكر يمنحكِ نشاطاً مؤقّتاً، ثم يصيبك بتوتر وإرهاق مضاعف، لذا عليكِ شحن جسدك بطاقة صحية تدوم لساعات، عبر تناول الطعام الصحي.
ابتعدي عن الدهون غير الصحية، وتناولي المكسّرات والأسماك الدهنية، ابتعدي عن السكريات والكافيين، وتناولي البروتينات ومنتجات الألبان، واحرصي على تناول الخضروات والفواكه الطازجة، وشرب كمية كافية من المياه يومياً، ما يمنحكِ الطاقة ويعزز صحتك العامة، وهذا ينعكس على هدوئك وراحتك وصبرك في التعامل مع أطفالك.
 
3- قدّمي الرعاية الذاتية لنفسك
عدم الحصول على الرعاية الذاتية يسبب لكِ غضباً داخلياً، يخرج في صورة عصبية على أطفالك، لهذا عليكِ الاهتمام بنفسك، الحصول على وقت خاص بكِ تحصلين فيه على رعاية لجمالك وصحتك وعقلك، اذهبي إلى صالون التجميل، أو النادي الصحي، أو صالة الألعاب الرياضية، يمكنك القراءة، أو أخذ حمام دافئ، أو الاسترخاء فحسب.
 
4- احصلي على الراحة في أيام الدورة الشهرية

التغيرات الهرمونية وقت الدورة الشهرية تصيبك بالعصبية والغضب، لذا أنتِ بحاجة إلى الاسترخاء في هذه الأيام، وذلك عبر التخفيف من مهامك المنزلية، وترتيب أنشطة خارج المنزل تشعركِ بالتغيير وتخفّف عنكِ الضغوط.

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
العائلة
اغلاق