اغلاق

3 عادات بسيطة تحافظ على علاقتك الزوجية بعد الإنجاب

تختلف الحياة الزوجية بعد الإنجاب، خاصة في الشهور الأولى بعد ولادة الطفل، فهو يحتاج إلى الكثير من الرعاية التي تستهلك وقت وطاقة الأم، ما يجعل الرعاية الذاتية للأم في المركز الثاني،


الصورة للتوضيح فقط Ivanko_Brnjakovic-iStock



تليها العلاقة الزوجية التي قد تتأثر كثيراً بعد الإنجاب بسبب انشغال الأم ونفاد طاقتها معظم الوقت. لكن هناك عادات بسيطة من شأنها الحفاظ على العلاقة بين الزوجين بعد الإنجاب، يمكنك التعرف إليها من خلال السطور التالية واعتمادها من أجل الحفاظ على علاقتك بزوجك بعد الإنجاب..
 
1- المحادثة اليومية
احرصي على إجراء ولو محادثة واحدة مع زوجك يومياً، إما في الصباح قبل مغادرة الفراش، أو قبل النوم، بضع دقائق من الحديث يومياً تتشاركان فيها الأفكار والمشاعر وأي شيء تحتاجان إلى البوح به، يُعد بمثابة ممارسة يومية تحافظ على علاقة صحية، وتساعدكما في الحفاظ على الترابط بينكما، وحتى مع نقص العلاقة الحميمة، تظل علاقتكما جيدة.
 
2- ترتيب موعد غرامي أسبوعي
ضعي مواعيدك الغرامية مع زوجك على جدول أعمالكما، هذا يحافظ على انتظام لقاءاتكما، على سبيل المثال حدّدي يوماً في الأسبوع من أجل لقاء حميمي، ويوماً في الشهر للخروج ومشاهدة فيلم أو تناول العشاء في الخارج، كما يمكن تحديد مواعيد إضافية لمشاهدة فيلم في المنزل معاً.
حتى إن تطلّب الأمر إلغاء بعض الأنشطة الاجتماعية أو المناسبات، لا بأس بهذا، المهم أن تعطي لقاءاتك مع زوجك أولوية في جدول أعمالك، فلا شيء أهم من تواصلك الحميمي مع زوجك.
 
3- أفعال رومانسية لطيفة
هناك أفعال بسيطة لا تحتاج إلى بذل مجهود أو إنفاق المال، ولكنها تحمل تأثيراً كبيراً على حياتك الزوجية، مثل إرسال رسالة نصية تحتوي على كلمات رقيقة، شراء نوع الحلوى الذي يحبه زوجك، أداء إحدى المهمات الخاصة به، احتضانه فجأة، احرصي على ملء حياتك الزوجية بمثل هذه الممارسات اللطيفة التي تشيع الرومانسية والحب في حياتكما، وتعزز الحميمية بينكما دون الحاجة إلى وقت أو مجهود أو مال.

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
ع الماشي
اغلاق