اغلاق

قائد ريال مدريد سيرخيو راموس: نبحث عن المتعة أمام برشلونة

دعم سيرخيو راموس قائد ريال مدريد مدربه الفرنسي زين الدين زيدان قبل لقاء كلاسيكو بيرنابيو يوم الأحد المقبل كما أكد أن فريقه يستهدف المتعة وتحقيق الفوز


 (Photo by David Ramos/Getty Images)

 أمام برشلونة.
ويحتل برشلونة صدارة جدول ترتيب الليغا برصيد 55 نقطة بفارق نقطتين عن ريال مدريد الوصيف.
وقال اللاعب الأندلسي المخضرم: ” “ليست مباراة عادية كما يعلم الجميع، رغم أنها بثلاث نقاط مثل أي مباراة أخري، لكن الفوز على برشلونة يعطيك متعة وسعادة كبيرة وتمنح اللاعبين تأثيرًا إيجابيًا للمضي قدمًا نحو تحقيق أهدافك”.
وتابع: “كلا الفريقين يعرف هذا الأمر، ولذلك يجب التعامل معه بتركيز شديد وتحويل لحافز يدفعك نحو الفوز، منذ نهاية الجولة الماضية، أصبح جميع اللاعبين يفكرون بشكل مختلف بسبب مباراة الكلاسيكو المنتظرة، ومن الصعب التعبير عن ما يشعر به كل شخص تجاهها”.
وعن رقمه القياسي كونه أكثر اللاعبين مشاركة في الكلاسيكو: “أمر يسعدني كثيرًا، أتمنى أن تكون لدي القدرة على مواصلة اللعب بها أكثر من ذلك، وهذا نتاج للجهد الذي بذلته على مدار سنوات طويلة مع ريال مدريد”.
وعن أهمية المباراة والفوز: “بالطبع، سيكون الحصول على الثلاث نقاط أمرا مهما لأن الفارق بين ريال مدريد وبرشلونة نقطتان فقط، لكنني أعتقد أن النتيجة ليست حاسمة بشأن بطل الدوري بنهاية الموسم لأن مازال هناك الكثير من المباريات المتبقية لنا ولهم، ولكن أتمنى الفوز في ملعبنا وإسعاد جماهيرنا”.
وكشف راموس من خلال حواره عن شغفه لخوض مباريات الكلاسيكو: “أخوض دائمًا مباراة الكلاسيكو كما لو كانت الأولى بالنسبة لي وليست الأخيرة، بأقصى طموح ورغبة في تحقيق الفوز، السر يكمن في العمل والتفاني والشغف في القتال مع فريقي للفوز بمزيد من الألقاب”.
وانتقل للحديث عن شارة القيادة: “فخور بحملها، بعد سنوات عديدة، لأنك تكتسب الكثير من الخبرات التي تؤهلك لذلك في هذا النادي الكبير، اعتبرها كذلك مسؤولية كبيرة لأنك تحمل أحلام الملايين من المشجعين حول العالم”.
وعن المنافسة في الدوري الإسباني: “البطولة صعبة للغاية، لكننا لن نستسلم وسنقاتل حتى النهاية، وهدفنا الحصول على اللقب، ولا أحد يعرف ما سينتهي عليه الموسم سواء ربحنا أو خسرنا وهذا ما يزيد من الإثارة، ويؤكد قوة المسابقة ويمنحك شعورًا بالرضا إذا فزت في النهاية”.
وتحول راموس للحديث عن زيدان: “مدرب رائع، وهذا لا يرجع فقط للأرقام التي حققها أو البطولات التي فاز بها في السنوات الماضية، لكنه كان لاعبًا مميزًا ونجح أيضًا في التعامل مع جميع اللاعبين وهو أمر ليس بالسهل على شخص”.
واختار قائد ريال مدريد أفضل هدف في مباريات الكلاسيكو قد أحرزه: “كنا متأخرين في النتيجة بهدف على ملعب كامب نو وسجلت التعادل من ضربة رأس، وانتهت المباراة بتلك كالنتيجة وكان هذا الهدف مهمًا في مشوارنا للفوز باللقب في النهاية”.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق