اغلاق

صيدلي شاب من الطيبة يخط كتابا لاذعا ‘ يشفي غليله ‘

يعمل في مجال الصيدلة، لكن الصيدلي محمّد سليم مصاروة متعلق بالكتابة والتعبير عما يختلج في صدره تجاه مجتمعنا العربي والمجتمعات عامة، وفيما يصرف "الروشيتات"
Loading the player...

للمرضى والناس، لا ينسى حظه ولكن من خلال "روشيتة" من نوع آخر تريح نفسه من خلال البوح بما في داخله، فينتقد ظواهر تحدث في الحياة، يلفت النظر اليها ويحاول تصحيحها.
واصدر الصيدلي والكاتب الشاب ابن مدينة الطيبة،  مؤخرا،  باكورة أعماله الأدبيّة، بعنوان "قصص أبي إسلام"  الصادرة عن مكتبة كل شيء في حيفا.
افتتح مصاروة حديثه بالسبب توجهه للادب، قائلا: "الصراحة ليست هناك علاقة بين موضوع الصيدلة الذي درسته وبين الهواية والميول الى الكتابة، ميلي للكتابة موجود في النفس ويكبر مع الجيل ، وبرأيي كل شخص لديه ملاحظات في المجتمع يعبر عنها ، منهم من يعبر عنها بالانتقاد او بالذم او بعيرها من الطرق، وانا أحببت ان اعبر عن ملاحظات في مجتمعنا العربي وتصرفات نمطية وتناقضات في الشخصية عن طريق الكتابة . اشعر ان الكتابة تعبر عن النفس وفيها تفريغ للشحنات ".

"لا انتقد شخصية معينة بحد ذاتها بل ابرز ظاهرة اجتماعية في كل مجتمع"
وعن أسلوبه المائل الى السخرية والدعابة في الكتابة، علل مصاروة بالقول: " أسلوب النقد اللاذع المبطن او الساخر يصل الهدف والرسالة الى القارىء بشكل اسرع واسهل، وبالطبع هذا يتعلق بالأسلوب اللغوي السلس المقبول الذي يحاكي الواقع، فلغتي ليست لغة شوارع وليست فصيحة للاقتراب اكثر من القارىء من كل طبقات المجتمع . انا لا انتقد شخصية معينة بحد ذاتها ، بل ابرز ظاهرة اجتماعية في كل مجتمع ".
وتابع مصاروة يقول: "لم امرر فكرة الكتاب مرة واحدة ، فقد جمعت هذه القصص على مدار عامين . يحتوي الكتاب على 34 قصة، تمثل كل قصة موقفا او مشهدا او حالة معينة يخوضها أبو اسلام بطل القصة ليبرز التناقض في شخصيته وفي تصرفاته ، بين المبادئ التي يدعيها وبين تصرفه في الواقع، التصرف الاناني غير المراعي للاخرين واحيانا على حساب الاخرين . وبالمناسبة هذه الحالة موجودة في كل واحد فينا ، وما جاء في القصص الـ 34 هي حالات نراخل يوميا في واقعنا ".

تناقضات بين التنظير والتطبيق
وعن سبب تسمية الكتاب "قصص أبي اسلام"، قال مصاروة لقناة هلا :"  حسب رأيي الإسلام يمثل اعلى المبادئ والقيم، واردت ان ابرز التناقض بين اعلى المبادئ واعلى القيم وبين التصرف على ارض الواقع..". لكنه لفت الى ان الكتاب يمكن ان يمثل جميع المجتمعات وليس فقط مجتمعنا العربي. الحوار الكامل في الفيديو المرفق..


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق