اغلاق

ريال مدريد يرفض الاستسلام في دوري الأبطال

حذر ثنائي ريال مدريد السابق مياتوفيتش وسوكر مانشستر سيتي من مواجهة ريال مدريد على ملعب الاتحاد في دوري الابطال الاوروبي.


 (Photo by Gonzalo Arroyo Moreno/Getty Images)

 ريال مدريد تعرض للخسارة بهدفين لهدف على ملعب الاتحاد أمام السيتي في ذهاب دوري الأبطال الأوروبي.
وقال سوكر عن لقاء 17 مارس أمام السيتي: ” هناك العديد من العوامل التي تؤثر عل كرة القدم، وانتصار ريال مدريد على برشلونة في الكلاسيكو سيمنح اللاعبين والجهاز الفني الثقة في قدراتهم لعبور مانشستر سيتي”.
وأضاف: “يجب أن نستفيد مما حدث يوم الأحد في سانتياجو برنابيو، ويجب ألا نفقد الصدارة في المستقبل تحت أي ظرف من الظروف، ويجب أن نفوز بالدوري لأننا عبرنا الجزء الأصعب من الموسم وعلينا أن نستفيد من تعثر برشلونة لأن الخسارة في الكلاسيكو دائمًا ما يكون أثرها سلبيًا”.
وعن دوري أبطال أوروبا: “لم يكن الحظ بجانبنا في مباراة الذهاب عكس ما كان أمام برشلونة في الكلاسيكو، ولن تكون مباراة العودة سهلة أمام مانشستر سيتي، ولكن هناك فرصة على الرغم من تركيز مانشستر سيتي على الفوز بتلك البطولة لكن الأمر لم يُحسم بعد”.
وجاء دور مياتوفيتش للتعليق على فوز ريال مدريد في الكلاسيكو، وقال: “علينا اغتنام الفرصة بعد فوزنا على برشلونة في الدوري”.
وتابع: “لقد مرت بضع سنوات دون تحقيق التغلب على برشلونة، ولكن الأمر انقلب فجأة وأصبح كل شيء في يد ريال مدريد للفوز بالدوري الإسباني”.
وواصل تصريحاته: “لم تكن مباراة الأحد سهلة بين الناديين، لكن ريال مدريد نجح في معرفة كيفية التغلب على برشلونة، وعليهم الآن عدم التنازل عن الصدارة ومواصلة الانتصارات رغم المباريات الصعبة التي تنتظر الفريق الفترة المقبلة”.
وعن مباراة مانشستر سيتي: “الفوز خارج الديار ليس مضمونًا في بطولة قوية مثل دوري أبطال أوروبا، ولكن لماذا لا نحقق ذلك مثلما فعل مانشستر يونايتد في الموسم الماضي أمام باريس سان جيرمان، بالتأكيد، ريال مدريد لديه فرص في تلك المباراة والمنافس يكن لنا كل الاحترام”.
وأتم: “ريال مدريد لم يقل كلمته الأخيرة بعد في دوري أبطال أوروبا، وعلينا أن نسجل هدفين، ويجب الحذر من خطورة دي بروين اللاعب الذي يستطيع تحريك فريقه من خلال لمساته حتى لا تقبل الأهداف التي ستصعب من مهمة عودة الفريق والصعود للمرحلة التالية”.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق