اغلاق

أمازون تمنع موظفيها من السفر غير الضرورى خوفا من كورونا

طلبت شركة أمازون من جميع موظفيها، البالغ عددهم 798،000 موظف، بتجنب "السفر غير الضروري" محليًا ودوليًا بسبب المخاوف من فيروس كورونا COVID-19،


 صورة للتوضيح فقط ، تصوير: iStock-Creditstockcam

حسبما أكد متحدث باسم الشركة لـ Business Insider.
وذكرت صحيفة نيويورك تايمز، فى وقت سابق، أن الموظفين فى فريق عمليات أمازون بجميع أنحاء العالم، الذين يشرفون على الكثير من التكنولوجيا واللوجستيات الخاصة بالشركة على مستوى العالم، تلقوا رسالة بريد إلكترونى منفصلة من ديف كلارك نائب الرئيس الأول المسؤول عن الفريق، يخبرهم فيها بضرورة عدم التخطيط لأية اجتماعات تتطلب السفر حتى أبريل على الأقل.
وأكد المتحدث الرسمى أنه تم إرسال التوجيه الخاص بتجنب السفر غير الضرورى إلى جميع الموظفين، بما فى ذلك الموظفين فى فريق العمليات العالمي.
وأعلنت أمازون بالفعل عن فرض قيود على السفر من وإلى الصين فى يناير، إذ طلبت من العمال الذين ذهبوا إلى الصين العمل من المنزل لمدة أسبوعين عند عودتهم وطلب الرعاية الطبية إذا ظهرت عليهم أعراض، تماشياً مع إرشادات من شركات مثل أبل وجوجل وفيس بوك ومايكروسوفت.
ومع ذلك، ومع تفاقم الفريوس ووفاة نحو 2900 شخص وإصابة ما لا يقل عن 3000، مع معظم الحالات والوفيات فى الصين، اضطرت الشركات إلى اتخاذ تدابير إضافية لحماية العمال، وتم إلغاء مؤخرًا مؤتمر مطورة فيس بوك السنوى ومؤتمر الهواتف الذكية الأكبر Mwc بسبب فيروس كورونا.
كما أعلنت جوجل أمس عن إصابة أحد موظفيها فى مكتبها بزيوريخ بفيروس كورونا، وقد بدأت عمليات الشركات تشعر بتأثير الفيروس، وقد بدأت أمازون تخزين المنتجات المصنوعة فى الصين مع تزايد المخاوف بشأن كيفية تأثر سلسلة التوريد ومحاولة منع البائعين من رفع أسعار الإمدادات المطلوبة للغاية مثل أقنعة الوجه.

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
My Phone
اغلاق