اغلاق

لبنان: رولا بقسماتي تفتح قلبها لـ ‘بيت الكل‘

حلقة جديدة من برنامج "بيت الكل" سجّلها الممثل عادل كرم هذا الأسبوع عبر شاشة الأم تي في ، حيث استضاف كلّا من الفنان صبحي توفيق والممثلة رولا بقسماتي .


صور من من المنسق الإعلامي فراس حليمة

افتتح عادل الحلقة باسكش خاص تطرّق خلاله إلى الأوضاع العامة ، فتحدث عن تأثير الكورونا على الناس، إلى جانب هموم المصارف والأزمة الاقتصادية، ليرّحب بعدها بالفنان صبحي توفيق الذي قدّم حلقة طربية بامتياز، وأشعل شبكة الانترنت، حيث أثنى الجميع على جمال صوته ورقيّه.
رفض صبحي أن يطلق عليه لقب "مطرب القدود الحلبية" وقال بأنه يغني كافة الألوان الطربية، وبالتالي لا يحبّ حصر نفسه في قالب محدد، كما شكر الفنان العملاق صباح فخري الذي سبق أن أشاد بأداء صبحي للقدود الحلبية، حيث قال بأن توفيق لبنن القدود وجعل لها نكهة مختلفة.

توفيق يسترجع ذكريات الماضي الجميل
استرجع توفيق ذكريات الماضي الجميل، وقال لعادل بأنه كان يتقاضى 25 ليرة لبنانية مقابل حفله عندما كان في بداياته، وفاجأ كرم بالقول: الفن أحبني أكثر بكثير ممّا أحببته، لم يكن حلمي أن أصبح مشهورا وفنانا، لكن موهبتي فرضت نفسها عليّ وأخذتني إلى هذا العالم بعد أن كنت منكبّا على دراسة التجويد والقرآن الكريم.
تحدث صبحي عن سرّ أغنياته القديمة وبشكل خاص "طول ما انت غايب"، "عاجبك كده"، و"خلص الكلام"، فالناس ما زالوا يطالبونه بأداء هذه الأغاني في الحفلات وفي الإطلالات الإعلامية، أما رائعته "ست الكل" التي أهداها إلى والدته في عيد الأم فقال بأنه لم يغنّها إلاّ مرة واحدة في الاستديو، ولم يعد يقوى على غنائها بتاتا بعد وفاة والدته في الأشهر القليلة الماضية، لكنّ إصرار عادل ووالدته على هذه الأغنية جعل صبحي يدندن مقطعا منها وبدا عليه التأثّر بشكل واضح.
انضمّت الممثلة رولا بقسماتي إلى الجلسة، وفاجأت عادل بطريقة دخولها إلى الاستديو مع الكمّامة والقفّازات الطبيّة الخاصة بسبب الكورونا، فدعت جميع الناس إلى أخد احتياطاتهم والتوقّي من شبح هذا المرض الخبيث. كما تحدثت عن استغلال التجّار لهذه الأزمة الصحية عبر رفع أسعار الكمامات والأدوية وغيرها من المعدّات الطبيّة. لم تخفِ رولا خوفها على ابنتها بسبب الكورونا، وذكرت أنها تحرص على عدم خروجها من المنزل على الإطلاق إلا في حالات الضرورة القصوى. بدوره، وجّه عادل تحية تقدير إلى الأطباء والممرضين في مستشفى رفيق الحريري الحكومي على المجهود الذي يبذلونه كرمى مرضى الكورونا.

رولا تتنافس مع قصي الخولي ونادين نجيم
انضمّت رولا مؤخرا إلى طاقم عمل المسلسل الرمضاني 2020 حيث ستشارك كلّا من قصي الخولي ونادين نجيم المنافسة القادمة خلال الشهر الفضيل، وقالت بأنها ستلعب دور ابنة خال قصي في المسلسل ودعت الناس لمتابعة هذا العمل بحماس كبير.
على الصعيد السينمائي تشارك رولا في فيلم جديد يحمل عنوان Broken Keys حيث تلعب فيه شخصية مقاتلة للمرة الأولى في حياتها. أحداث هذا العمل تدور بين سوريا والعراق، أما مشاهدها الخاصة فكانت قد صوّرت معظمها في الموصل حيث عاشت صعوبات كثيرة. العمل يحمل توقيع المخرج والكاتب جيمي كيروز، الانتاج لانطون صحناوي، وعادل سيطلّ فيه كضيف شرف، حيث قال بانه يتأمل ان يشارك الفيلم في الاوسكار. إلى جانب هذا الفيلم ستشارك بقسماتي أيضا في فيلم "يربى بعزكم" الذي سيبدأ عرضه خلال الاسابيع القليلة المقبلة وهو من توقيع المخرج دافيد اوريان، ويشارك فيه نخبة من الوجوه الفنية اللبنانية.
رولا خاضت عدّة تجارب بين المسرح، السينما والتلفزيون، لكن يبقى للمسرح نكهته المختلفة والخاصة، حيث يأتي ترتيبه في الدرجة الأولى بالنسبة إليها، تليه السينما ويليها التلفزيون.
بالحديث عن الأجواء السينمائية والدرامية، قال صبحي بانه لم يعرض عليه غناء "تيتر" مسلسل رمضاني من قبل، وخلال مسيرته لم يقدّم أي "تيتر" درامي إلا في تجربة يتيمة قديمة.
أثنى عادل على خفّة دم صبحي وعلى صوته وفنّه الذي أبهر الحضور داخل الاستديو والمشاهدين في منازلهم. صبحي قال بأنه يتعمّد أن يبقى بعيدا عن عالم السوشيل ميديا، فصفحاته شبه خالية من النشاط لأنه يرى بأن هذه الصفحات هي للسيدات لا للرجال، ومعظمها لتضييع الوقت، بدورها رولا لم تؤيد صبحي بكلّ ما قاله، حيث تنشط عبر صفحاتها إلى حد ّ ما وتشارك الناس كافة تفاصيل حياتها.
في الختام، خصّ صبحي توفيق "بيت الكل" بمقطع خاص من أغنيته الجديدة "ما فيي على زعلك" التي سيقوم بطرحها خلال الفترة المقبلة، وقال بانها من توقيع الشاعر والملحن والموزع محمود عيد.

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق