اغلاق

دودة تحمل مفتاح تخليص العالم من النفايات البلاستيكية

يمكن للجهاز الهضمي الفريد لليرقة الصغيرة أن يحمل مفتاح تخليص العالم من النفايات البلاستيكية، فإن هذه الدودة الشمعية هي آفة تحدث بشكل طبيعي وتعيش في البرية


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-Trifonov_Evgeniy

بغزوها خلايا النحل وتناول شمع العسل من الداخل، واكتشف الباحثون أن النظام الغذائي الخاص بالدودة به مجموعة من البكتيريا التي يمكن أن تهضم البلاستيك.
 ووفقًا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فإن هذه الدودة ماهرة في تحطيم البولي إثيلين منخفض الكثافة (LDPE) الذي يستخدم على نطاق واسع، وعلى الأخص في الأكياس. 
ووجدت تجارب أجراها باحثون في جامعة براندون في كندا أن حوالي 60 من اليرقات يمكنها أن تستهلك حوالي 4.5 بوصة مربعة من البلاستيك كل أسبوع.
وأكدت الدراسة أن الديدان الشمعية نفسها يمكنها أن تعيش على نظام غذائي يحتوي على مادة بلاستيكية فقط لعدة أسابيع.
ومع ذلك، يمكن لبعض الأنواع المحددة من البكتيريا الموجودة في أمعاء اللافقاريات أن تعيش على نظام غذائي يتكون من البلاستيك فقط لأكثر من عام، فإن معدل استهلاك البلاستيك هو أعلى عندما تعمل البكتيريا جنبًا إلى جنب مع اليرقة بدلا من خارج الحيوان المضيف.
وقال كريستوف لوموين، الباحث الرئيسي في الدراسة: "نعتقد أنه من غير الطبيعي أن تتمكن هذه الحشرات من البقاء على قيد الحياة لأسابيع على نظام غذائي مصنوع بالكامل من البلاستيك، لذلك نعمل على فهم أفضل لكيفية عمل هذا، فقد يوجه الجهود المستقبلية لتصميم نظام" التحلل الحيوي البلاستيك "المثالي".
وتتمثل إحدى المشكلات المحتملة التي يواجهها العلماء الذين يأملون في استخدام الديدان لمكافحة النفايات والفضلات البلاستيكية هي المنتج الثانوي الذي تخلقه الديدان، فأثناء تقطيعها على البلاستيك، تنتج الديدان الشمعية منتجًا للنفايات الأيضية يسمى الإيثيلين جليكول، وهو مادة سامة.
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كوكتيل +
اغلاق