اغلاق

نيمار يقود احتفالات سان جيرمان الجنونية

تسلق لاعبو باريس سان جيرمان مدرجات ملعب بارك دي برينس للنظر إلى آلاف الجماهير التي انتظرتهم خارج الاستاد بعد التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، أمس


تصوير: ANNE-CHRISTINE POUJOULATAFP via Getty Images

الأربعاء أمام مدرجات خالية بسبب مخاوف من فيروس كورونا.
وفاز بطل فرنسا 2-0 على بوروسيا دورتموند ليتفوق 3-2 في النتيجة الإجمالية ذهابا وإيابا، ويتجاوز الذكريات المؤلمة للخروج من دور الـ16 أمام برشلونة ومانشستر يونايتد في 2017 و2019.
وانهمرت دموع البرازيلي نيمار، الذي أحرز الهدف الأول، مع تحية اللاعبين للجماهير التي أشعلت الألعاب النارية خارج الملعب.
وقال ماركينيوس الذي ارتدى شارة القيادة في غياب المصاب تياجو سيلفا "نملك القيم والشخصية. سمعنا الجماهير وشاهدناها قبل المباراة، لم أر مثل هذا الأمر من قبل. هذا ما تتعلق به كرة القدم إنها بشأن الحماس ولهذا السبب نحن هنا".
ودللت الاحتفالات الكبيرة على شعور سان جيرمان بالراحة بعد الخروج المحرج من دور الـ16 في أبرز بطولة قارية خلال السنوات الماضية.
ففي 2017 فرط سان جيرمان في فوزه 4-0 في الذهاب ليخسر 6-5 في النتيجة الإجمالية أمام برشلونة، ثم سقط في النسخة التالية 2018، على يد ريال مدريد في ثمن النهائي ذهابا وإيابا بمجموع 5-2.
وفي العام الماضي خسر النادي الباريسي بقاعدة فارق الأهداف خارج الأرض أمام مانشستر يونايتد رغم انتصاره 2-0 في الذهاب في أولد ترافورد.


تصوير: FRANCK FIFEAFP via Getty Images


تصوير: UEFA - HandoutUEFA via Getty Images

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق