اغلاق

مانشستر يونايتد يسحق لاسك أمام مدرجات خالية، وبازل يصعق فرانكفورت

قطع مانشستر يونايتد خطوة كبيرة نحو دور الثمانية للدوري الأوروبي لكرة القدم بعدما سحق مستضيفه لاسك لينز النمساوي 5-صفر في ذهاب دور الستة


(Photo by UEFA - Handout/UEFA via Getty Images )

 عشر أمام مدرجات خالية بسبب فيروس كورونا يوم الخميس.
واقيمت ثلاث مباريات أخرى خلف الأبواب المغلقة من بينها تعادل ولفرهامبتون واندرارز 1-1 مع مستضيفه أولمبياكوس الذي أنهى المواجهة بعشرة لاعبين.
واقيمت المباراة في أثينا على الرغم من إعلان إيفانجيلوس ماريناكيس مالك أولمبياكوس يوم الثلاثاء الماضي إصابته بفيروس كورونا.
وفاز باير ليفركوزن 3-1 على مستضيفه رينجرز الاسكتلندي أمام الجماهير بملعب إيبروكس فيما احتفلت جماهير أسطنبول باشاك شهير بفوز فريقها 1-صفر على كوبنهاجن بهدف إيدن فيسكا في الدقيقة 88.
ووضع المهاجم أوديون إيجالو يونايتد في المقدمة في الدقيقة 28 عندما هيأ الكرة على قدمه اليسرى بعد تمريرة برونو فرنانديز ليضعها في المرمى من مسافة 18 مترا.
وضاعف دانييل جيمس النتيجة في الدقيقة 58 بتسديدة أرضية زاحفة لم يتحرك حارس أصحاب الأرض ساكنا للتصدي لها.
وجعل خوان ماتا النتيجة 3-صفر للضيوف في الدقيقة 82 قبل إضافة البديلين ميسون جرينوود واندرياس بيريرا هدفين في الوقت المحتسب بدل الضائع.
وطُرد روبن سيميدو مدافع أولمبياكوس، الذي أخرج أرسنال من الدور الماضي، في الدقيقة 28 لكن يوسف العربي منح التقدم للفريق اليوناني من مدى قريب.
وأدرك بيدرو نيتو التعادل لولفرهامبتون بتسديدة غيرت اتجاهها بعدما ضغط الفريق الإنجليزي بقوة في الشوط الثاني.
وافتتح كاي هافرتس التسجيل لليفركوزن من ركلة جزاء في الدقيقة 37 احتسبها الحكم بعد مراجعة طويلة مع حكم الفيديو المساعد بعدما لمس جورج إدموندسون الكرة بيده.
وعزز تشارلز أرانجيز من تقدم الفريق الألماني في منتصف الشوط الثاني قبل أن يقلص إدموندسون الفارق.
واقترب البديل ليون بيلي بفريقه ليفركوزن من بلوغ دور الثمانية بتسجيل الهدف الثالث قرب النهاية.
وحقق بازل السويسري فوزا مفاجئا 3-صفر على مستضيفه أينتراخت فرانكفورت الألماني في مباراة أقيمت أيضا بدون جماهير حيث افتتح صمويل كامبو التسجيل بركلة حرة في الدقيقة 27 قبل أن يضاعف البديل كيفن بوا النتيجة في الدقيقة 73 ليصنع بعدها الهدف الثالث لفابيان فراي.
واستغل شاختار دونتيسك غياب الجماهير ليفوز 2-1 على مستضيفه فولفسبورج بفضل ثنائية جونيور مورايس وماركوس باهيا فيما كان أدرك جون أنطوني التعادل للفريق الألماني.
وأهدر فيكتور كوفالينكو ركلة جزاء لشاختار قبل أن يضيع فوت فيجهورست ركلة أخرى لفولفسبورج في شوط أول مثير.
وتأجلت مباراتان حيث رفض خيتافي الإسباني السفر إلى إيطاليا لمواجهة إنتر ميلان فيما قال روما إنه لا يستطيع الانتقال إلى إسبانيا لخوض مباراة أشبيلية بسبب القيود على السفر.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق