اغلاق

سلطات مدريد تناشد السكان البقاء في المنازل لمكافحة كورونا

ذكرت وثيقة اطلعت عليها رويترز يوم السبت، وتؤكد تقارير نشرتها وسائل إعلام محلية أن الحكومة الإسبانية ستطلب من الشعب البقاء في المنازل باستثناء


(Photo by Carlos Alvarez/Getty Images)

الخروج لشراء غذاء ودواء أو الذهاب إلى المستشفيات أو العمل أو غيرها من الأمور الطارئة.
وناشدت السلطات في العاصمة مدريد السكان بالبقاء في منازلهم فيما أعلنت مدينة سيفليا في جنوب البلاد إلغاء احتفالات أسبوع الآلام، الذي يسبق عيد القيامة، وأغلقت المتاجر في عدة مناطق أبوابها يوم السبت في إطار محاولة إسبانيا التصدي لانتشار فيروس كورونا.
وإسبانيا هي ثاني أكثر البلدان تضررا من الفيروس في أوروبا بعد إيطاليا حيث سجلت 5753 حالة إصابة حتى يوم السبت بزيادة تبلغ نحو الثلث عن يوم الجمعة على الرغم من أن السلطات الصحية في مدريد، التي شهدت أعلى عدد من الحالات، أوقفت فحص المصابين بأعراض طفيفة.
واتخذت حكومة بيدرو سانتشيث اليسارية خطوات قليلة في بادئ الأمر لفرض إجراءات مشددة لكنها غيرت مسارها هذا الأسبوع مع زيادة عدد الحالات. وانتقدت المعارضة الحكومة للسماح بإقامة أحداث منها مسيرات اليوم العالمي للمرأة قبل أيام.

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق