اغلاق

المشتركة توصي على جانتس امام رئيس الدولة: ‘جمهورنا يرفض حكومة طوارئ او حكومة وحدة‘

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، ان القائمة المشتركة بكافة مركباتها أوصت بالاجماع على بيني جانتس امام رئيس الدولة رؤوفين ريفلين ، لتكليفه بتشكيل الحكومة القادمة .
نشطاء اليمين المتطرف يرفعون صورة الطيبي أمام مكتب رئيس الدولة- تصوير : القائمة المشتركة
Loading the player...
عودة: ‘اليوم نواصل ما قام به شعبنا يوم الانتخابات وهو المضي نحو اسقاط نتنياهو واليمين‘-تصوير القائمة المشتركة
Loading the player...

قال رئيس القائمة المشتركة أيمن عودة خلال  اللقاء مع رئيس الدولة رؤوفين ريفلين ضمن المشاورات التي تقام للتوصية على من سيقوم بتشكيل حكومة : " اذا قام جانتس بتشكيل حكومة مركز يسار سيحصل على توصية المشتركة ".
وأضاف عودة : " جمهورنا يُعارض إقامة حكومة وحدة وطنية أو حكومة طوارئ ، نحن نعارض إقامة أي حكومة برئاسة نتنياهو ".
وتابع : " اذا ذهب جانتس ونتنياهو الى حكومة وحدة وطنية او حكومة طوارئ سنكون أوّل وأهم المعارضين " .

ايمن عودة :" بقرار صعب ولكن لا بدّ منه المشتركة بكافة أعضائها الخمسة عشر أوصت اليوم على جانتس"
وبعد التوصية قال النائب ايمن عودة :"
جوهر توجهنا هو إسقاط نتنياهو وطريقه. لهذا نحن أمام إمكانيتين: إمكانية تُفرض علينا وهي حكومة وحدة قومية. وإمكانية حكومة ضيقة برئاسة جانتس تطيح بنتنياهو والليكود والمستوطنين.
لو كنّا حياديين الآن لحصل نتنياهو على التوكيل! قررنا أن لا نكون حياديين وأن نضع وزننا (الحاسم!) كي لا يحصل نتنياهو على التوكيل".

ايمن عودة :" أريد أن أُحيي الإخوة في التجمع الذين عارضوا التوصية داخل القائمة المشتركة ولكن احترموا رأي الأغلبية .. فاتخذوا موقفًا وحدويًّا يُقدَّرون عليه"
واضاف ايمن عودة :" بحالة ذهب جانتس لحكومة وحدة وطنية سنكون أوَّل المتصدين. بحالة يريد تشكيل حكومة ضيقة وأن نكون جسمًا داعمًا، مطالبنا واضحة وهي التوجه نحو السلام والمساواة بكل تفاصيلها من قضايانا الناس المطلبية والسياسية.
ما يوجهنا هو المسؤولية الوطنية والأمانة العظيمة التي حصلنا عليها من شعبنا.
أريد أن أُحيي الإخوة في التجمع الذين عارضوا التوصية داخل القائمة المشتركة، ولكن احترموا رأي الأغلبية. فاتخذوا موقفًا وحدويًّا يُقدَّرون عليه.
قرار صعب، يتطلّب موقفًا جريئا. لا بدّ مما ليس منه بدّ.
قرار صحيح!".

نشطاء اليمين المتطرف يرفعون صورة الطيبي أمام مكتب رئيس الدولة
افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما  ، انه تزامنا مع لقاء ممثلي القائمة المشتركة مع رئيس الدولة ، رؤوبين ريفلين ، تظاهر عدد من نشطاء اليمين المتطرف وهم  يرفعون صورة الطيبي أمام مكتب رئيس الدولة ، وكتب الى اللافتات التي رفعوها : " لن نسامح داعمي الارهاب ودم ابنائنا على ايدي مبجلي الشهداء".

‘ لتقتلك الكورونا‘ –متظاهرون امام مكتب رئيس الدولة يهاجمون الطيبي
تظاهر عدد من ناشطي اليمين المتطرف أمام مكتب رئيس الحكومة ورفعوا لافتات تحمل صورة النائب الطيبي، كُتب عليها: "لن نسامح داعمي الارهاب ودم ابنائنا على ايدي مبجلي الشهداء".
فور انتهاء جلسة المشتركة مع رئيس الدولة وتقديم التوصية ضد بنيامين نتنياهو، وعند خروج النائب د. أحمد الطيبي من بيت رئيس الدولة اطلق المتظاهرون من قطعان اليمين شعارات عنصرية منها: "الموت للطيبي" "لتقتلك الكورونا" "الموت للمخرب" وغيرها من الشعارات المتطرفة.
كما وتهجم عدد من المتظاهرين على النائب الطيبي عند دخوله الى سيارته وحاولوا المساس به، الا ان تدخل الشرطة حال دون ذلك.

حزب الليكود يوصي على نتنياهو لتشكيل حكومة
وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّ ممثّلي حزب الليكود ياريف ريفلين ويسرائيل كاتس  اجتمعوا صباح اليوم  برئيس الدولة ريؤوفن ريفلين في اطار الاجتماعات للمشاورات والتوصية حول من سيشكّل الحكومة وأوصوا على رئيس حزبهم رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو  .

كتلة كحول لافان توصي على غانتس لتشكيل حكومة
من ناحية اخرى ، أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّ ممثّلي حزب كحول لافان اجتمعوا قبل قليل برئيس الدولة ريؤوفن ريفلين في اطار الاجتماعات للمشاورات والتوصية حول من سيشكّل الحكومة وأوصوا على رئيس حزبهم بيني غانتس .  وكان ممثلي الليكود قد أوصوا قبلهم على رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو .

انطلاق جولة التوصيات صباح اليوم بشكل مختصر بسبب الكورونا 
 وكانت جولة التوصيات امام رئيس الدولة  رؤوفين ريفلين على المرشّح لتشكيل حكومة ، انطلقت صباح اليوم عن طريق طواقم مصغّرة ،
وتستمرّ ليوم واحد دون تواجد وسائل اعلام ، كل ذلك بسبب التوصيات بعدم التجمهر  في ظل انتشار فيروس كورونا 
ويأمل حزب كحول لفان بالحصول على 61 نائبا ولكن لتحقيق ذلك يجب أن يقوم رئيس حزب يسرائيل بيتينو أفيغدور ليبرمان بالتوصية على غانتس ولكنّه لم يُعلن  بعد عن قراره وبالمقابل لم يحصل أي تقدّم يُذكر بين الليكود وكحول لفان حول امكانيّة تشكيل حكومة وحدة وطنيّة .
وتبدأ سلسلة التوصيات نهار اليوم الأحد في ظل أزمة الكورونا وفي ظل الطلب بإقامة حكومة طوارئ ، حيث يصل رؤساء القوائم في الكنيست الـ 23 تباعا الى مساكن رئيس الدولة رؤوفين ريفلين من أجل اجراء مشاورات والتوصية على مرشّحهم لتشكيل الحكومة ، وبسبب توصيات وزارة الصحة التي تمنع التجمهرات فقد تم تقصير التوصيات الى يوم واحد بدل يومين.
 وتتم التوصيات عن طريق طواقم مصغّرة ودون تواجد لوسائل الاعلام ، وتم كذلك تحديد زمن المشاورات وإعطاء حق الكلام لممثّل واحد عن كل حزب. 
 ويأمل أعضاء حزب كحول لافان أن يقوم 61 عضوا ، يشمل القائمة المشتركة ، بالتوصية على رئيس الحزب بيني غانتس الذي سيتغلب عندها على كتلة اليمين التي تشمل 58 عضوا والذين سيوصون على رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو .
ومن المتوقّع أن يوصي على غانتس كل من أعضاء كحول لافان والعمل غيشر ميرتس والقائمة المشتركة بينما سيوصي على نتنياهو كل من الليكود وشاس ويهدوت هتوراة ويمينة وتبقى الكرة في ملعب أفيغدور ليبرمان الذي لم يعلن عن قراره بعد .
مع العلم أنّ رئيسة حزب غيشر عضوة الكنيست أورلي ليفي أبو كسيس أعلنت أنّها لن توصي على أي أحد لتشكيل الحكومة .

التجمع يرفض التوصية على غانتس ويلتزم بقرار الأغلبية في المشتركة
وفي هذا السياق، أصدر التجمّع الوطني الديمقراطي بيانًا أكّد فيه معارضته للتوصية على بيني جانتس، والتزامه بقرار الأغلبية في القائمة المشتركة. 
وقال التجمع في بيانه الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :"
كان ممثّلو التجمّع في القائمة المشتركة قد عبّروا عن هذا الموقف في اجتماعات القائمة المشتركة داعين إلى عدم التوصية على جانتس وذلك بسبب أيديولوجيته الصهيونية ومواقفه اليمينية، التي لا تختلف كثيرًا عن مواقف الليكود، وتاريخه العسكري الدموي والعدواني ولأنّه أعلن استعداده لإقامة حكومة "وحدة قومية" مع الليكود. 
وعبّر التجمع في بيانه وفي جلسات المشتركة عن موقفه بأنّ المسعى لإسقاط نتنياهو، الذي عملت لأجله القائمة المشتركة في الانتخابات لا يعني دعم الجنرال جانتس، بل جرى تطبيقه من خلال رفع تمثيل المشتركة وتقليص قوة المعسكر الداعم لنتنياهو ومنعه من تشكيل حكومة" .
وجاء في البيان "أنّ الأسباب التي دفعت التجمّع إلى رفض التوصية على غانتس في أيلول الماضي لم تتغيّر بشكل ملموس، ومع ذلك أخذ التجمّع بعين الاعتبار موقف الشركاء في القائمة المشتركة، وبعض الإنجازات العينية، التي جرى الحصول عليها في المباحثات مع كحول لافان وفي مقدمتها الإقرار بمبدأ عدم الاقدام على خطوات من طرف واحد بكل ما يتعلّق بضم مناطق من الضفة الغربية وبالوضع القائم في المسجد الأقصى، وكذلك الالتزام بتجميد قانون كيمينتس لهدم البيوت، وبمشروع عملي لمكافحة العنف والجريمة وبزيادة الميزانيات المخصصة للمجتمع العربي بمليارات الشواقل. 
لقد أخذ التجمّع هذه الأمور وغيرها بعين الاعتبار وقرر، رغم موقفه الرافض للتوصية، الالتزام بقرار الأغلبية والموقف الموحد للقائمة المشتركة، التي حصلت على ثقة الأغلبية الساحقة والمطلقة جماهير شعبنا في الداخل" .
وشدّد التجمّع في بيانه على "تمسّكه بوحدة الصف وبالقائمة المشتركة، التي حظيت بدعم الغالبية الساحقة في المجتمع العربي الفلسطيني بكافة أطيافه، منوّهًا على ان التعددية السياسية والاختلاف في المواقف هو أمر طبيعي في كل إطار سياسي، وفي أي إطار تحالفي مثل القائمة المشتركة. ودعا التجمّع إلى تطوير العمل المشترك في إطار القائمة المشتركة لمواجه التحديات الجسام وفي مقدمتها التصدي للعنصرية والفاشية ولمحاربة العنف والجريمة، التي تنهش بالمجتمع العربي وتعرّضه لمخاطر غير مسبوقة، وكذلك للعمل الجاد في قضايا الأرض والمسكن والتعليم والتشغيل، وللتصدي لمحاولات تصفية القضية الفلسطينية عبر صفقة القرن وغيرها" .


المشتركة توصي بالاجماع على جانتس امام رئيس الدولة تصوير : مارك نايمن - مكتب الصحافة الحكومي


تصوير القائمة المشتركة


نشطاء اليمين المتطرف يرفعون صورة الطيبي أمام مكتب رئيس الدولة-صور وصلت من القائمة المشتركة


رئيس الدولة  رؤوفين ريفلين تصوير : (Photo by MICK TSIKASPOOLAFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق