اغلاق

لبنان يعلن حالة طوارئ صحية ويحث مواطنيه على العمل من المنازل

أعلن الرئيس اللبناني ميشال عون يوم الأحد حالة طوارئ طبية في البلاد ودعا المواطنين إلى العمل من المنازل في الوقت الذي تكثف فيه السلطات إجراءات منع انتشار فيروس كورونا.

 
(Photo credit HUSSEIN MALLA/AFP via Getty Images)

وفي بداية اجتماع لمجلس الوزراء من المتوقع أن يقرر إجراءات لمواجهة تفشي المرض قال عون في كلمة بثها التلفزيون ”كل منا مدعو أن يواصل عمله من منزله بالطريقة التي يراها مناسبة“.
وقال لبنان الذي يواجه بالفعل أزمة مالية كبيرة إن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بلغ 99 حالة. وتوفي ثلاثة اشخاص بالمرض.
وحذر مسؤولون في قطاع الصحة من أن أي انتشار أوسع للوباء يمكن أن يقوض بشدة الموارد الطبية الشحيحة في البلاد بعد شهور من نقص العملة الصعبة الذي أثر سلبا على الإمدادات.
وفي الأسبوع الماضي أمر لبنان بإغلاق المطاعم وكثير من الأماكن العامة وأوقف رحلات الطيران مع كثير من الدول التي ينتشر فيها المرض.
وفي محاولة للحد من التعرض للإصابة بالفيروس تم نشر قوات الأمن في كورنيش بيروت لتفريق الحشود التي ذهبت للاستمتاع بأحد الأماكن العامة القليلة التي لا تزال مفتوحة.
وقال محمد صباح وهو منتج سينمائي ”سمعنا أنهم سيفرضون حظر تجول فقلنا نستغل آخر يوم أحد ونرى البحر“.
وذكرت وسائل إعلام لبنانية أنه سيتم تعطيل العمل بالبنوك حتى يوم 29 مارس آذار. ويأتي ذلك بعد يومين من توجيه مصرف لبنان المركزي البنوك التجارية نحو فرض قيود شديدة على العملة الصعبة لإعطاء أولوية لاستيراد الإمدادات المتصلة بفيروس كورونا.

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق