اغلاق

وحدة خاصة في الشرطة لتطبيق تعليمات وزارة الصحة

اعلن القائم بأعمال المفتش العام للشرطة موطي كوهن، مساء اليوم الاثنين، انه قرر إقامة وحدة تنفيذية خاصة في الشرطة، تعمل على تطبيق القانون بما يتعلق


تصوير الشرطة

بتعليمات وزارة الصحة، وتلاحق منتهكي القانون والتعليمات.
وقال كوهين : "  إنها حالة طوارئ وطنية وعلينا مسؤولية أن نكون في الطليعة ونساعد في حفظ سلامة المواطنين الإسرائيليين".
وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:  "قائم مقام المفوض العام للشرطة قرر إقامة وحدة خاصة محددة الأهداف, تظم افراد شرطة وافراد من حرس الحدود التي ستقوم بتطبيق أوامر الحجر الصحي وفق المطلوب حيث قال اليوم لأفراد الوحدة خلال التجهيزات: ‘هذه حالة طوارئ وطنية ومن مسؤوليتنا أن نكون في الطليعة وأن نساعد في ضمان سلامة وأمن وصحة المواطنين‘."
أضاف البيان:"
في ظل الانتشار المستمر لفيروس كورونا  تعمل الشرطة وفق توجيهات وزارة الصحة وامر صحة الجمهور وتستعد للتعامل مع جميع السيناريوهات.
بناء على ذلك قرر قائم مقام المفوض العام للشرطة الاستعداد للتشغيل الفوري لوحدة محددة الأهداف عند الحاجة إلى توسيع تطبيق القانون أو عند تفاقم الوضع. سيتم تشغيل الوحدة وفقا لتقييم الوضع الجاري داخل الشرطة وبالتعاون مع مختلف الوزارات الحكومية.
في غضون ذلك زار قائم مقام المفوض العام للشرطة شعبة الدعم اللوجستي للوقوف عن كثب على جهوزية الشرطة واستعدادها للسيناريوهات المختلفة ومن ثم  تدريب اولي للوحدة المكونة من افراد الشرطة وافراد حرس الحدود والذي يهدف لتجهيز افراد الشرطة لتطبيق القانون في ظل ظروف معقدة. من بين السيناريوهات التي مارسها رجال الشرطة أثناء التدريب: انتهاك مشتبه مصاب بالكورونا للحجر الصحي ونقل المصاب لتلقي العلاج الطبي ومساعدة المواطنين المحتاجين وتوزيع الطعام والأدوية وعلاج الموقوفين المصابين بالفايروس وعلاج محاولة الاعتداء على افراد الشرطة والتعامل مع أحداث السرقة وغيرها".

"يجب ان نكون مستعدين"
وقال قائم مقام المفوض العام للشرطة اللواء موتي كوهين لأفراد الوحدة: "يجب أن نكون مستعدين لكل سيناريو وكل تحدٍ سنواجهه خلال مكافحة فيروس كورونا. تذكروا دائمًا أن هذه حالة طوارئ وطنية ومن مسؤوليتنا أن نكون في الطليعة وأن نساعد في حماية سلامة وأمن وصحة المواطنين. هذه مهمة ليست اعتيادية في مواجهة عدو غير مرئي. في الوقت نفسه أنا واثق من أن كل واحد منكم قد يخضع للتجهيزات المطلوبة ويفهم حجم الوقت والمسؤولية التي تقع على كاهله في الجهد الوطني المعقد للحد من انتشار الفيروس في إسرائيل ".
واردف البيان:" كما ذكر في وقت سابق اليوم  قام قائم مقام المفوض العام للشرطة بزيارة لشعبة اللوجستيات بالشرطة ووفق عن كثب على استعدادات الشرطة القائمة للنشاط المتوقع من ناحية معدات الحماية الميدانية  وكميات المتواجدة في مخزن الطوارئ  وكميات ومخزون المعدات والبدلات الواقية والمعدات الميدانية اللازمة لاستمرار عمل الشرطة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق