اغلاق

د . شكري عواودة من كفر كنّا : ‘سيتم الوصول الى مصل ولكن كورونا عائدة كل عام‘

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، مع طبيب العائلة ومختص الأمراض الباطنية، د. شكري عواودة، من كفر كنّا ، والذي يعمل طبيبا لوائيا في صندوق المرضى (مئوحيدِت) ،
Loading the player...

 ومستقلا في 4  صناديق مرضى في أبراج الناصرة وكفر كنا، كذلك هو نائب رئيس بلدية نوف هجليل، وتحدّث معه حول موضوع الكورونا وأزمة تفشي الفيروس .
وقال د. عواودة إنه " ‏كما يعلم الجميع هناك حالة من الهستيريا ‏بسبب مرض الكورونا، وأوضّح بأن الكورونا هو اسم الفيروس الذي ينتمي لعائلة يوجد فيها ثلاثة أنواع تصيب الإنسان، وأربعة أنواع تصيب الحيوان، وقد انتقل المرض من الصين بعد نقل العدوى من الحيوان للإنسان، ومن ثم ‏انتشر حتى وصل العدد إلى رقم كبير من  المصابين في أنحاء العالم.
واضاف عواودة "نسبة الوفاة بسبب الكورونا هي 0.7% أي أنه من بين كل ألف إصابة يوجد 7 حالات وفاة، وحالات الموت هي ما بين الأجيال 60- 80 عاما، ومن ضمن الذين توفوا بسبب الكورونا عانوا ‏من المناعة المنخفضة، وبشكل عام هذه المجموعة تعاني بالأساس من أمراض الرئة المزمنة، أو الأمراض التي تضرب جهاز المناعة لديهم مع اختلاف الأسباب".

عواودة: لا وفيات بسبب كورونا من جيل صفر- 10 أعوام
وأكد عواودة أنه "من حسن حظنا لا يوجد أي حالة وفاة من جيل صفر ولغاية 10 سنوات ونصف، والنسبة بين 0- 30 عاما ضئيلة جدا. يجب علينا أخذ الأمور بهذه المقاييس، ‏وبالتالي أوصي بأخذ الحيطة والحذر للحد من انتشار المرض لأنه عندما تقي نفسك والمحيطين بك من خلال الوقاية فإنك توفر العلاج الأنسب في ظل عدم وجود علاج ضد فيروس كورونا بشكل عيني، وقد يتم ابتكار علاج في المستقبل القريب أي خلال ثلاثة أشهر من خلال إيجاد ‏مصل مضاد حيوي لهذا الفيروس، ولكن يجب أن نكون جاهزين لأن الكورونا كفيروس سيأتي كل عام. هناك تعتيم إعلامي كبير من الدول، وخاصة الولايات المتحدة الأميركية والتي تروج بأنه لا يوجد لديها حالات إصابة بالكورونا، لا يوجد ‏دولة في العالم لا يوجد فيها كورونا، قد تكون القارة السوداء أقل القارات فيها إصابات إذا استثنينا مصر بسبب حالة الطقس وأمور أخرى. ‏مهم جدا لكل عائلة أخذ الحيطة والحذر والنظافة، كذلك استعمال المواد المعقمة للأيدي ‏والابتعاد عن التقبيل والمعانقة قدر الإمكان ‏واستخدام مواد تنظيف ضد الجراثيم".
‏وأضاف أنه "يجب على الهيئات المحلية أن تقوم بتنظيم دورات إرشادية، ‏ونحن كأطباء عرب نشارك في تقديم هذه الارشادات، ولكن يمكن استغلال الطاقة الطبية وهي كبيرة جدا في المجتمع العربي إذ أنه توجد في كل بلدة عيادات طبية. علينا عدم التعامل بهستيريا مع انتشار فيروس كورونا فالوقاية خير عمل نقوم به".


د. شكري عواودة - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق