اغلاق

الحكومة ستفرض اغلاقا على 8 مدن و 15 حيا في القدس

اجتمعت الحكومة الإسرائيلية، الليلة الماضية في جلسة عبر الهاتف، والتي عرضت خلالها خطوات "دراماتيكية" للجنة الوزراء التي قررت اغلاقا جزئيا لـ 8 مدن و 15 حيا في


تصوير الشرطة

القدس ، واعلانها كـ "مناطق مقيّدة"، لمدة سبعة أيام، بسبب نسب انتشار فيروس الكورونا المرتفعة  نسبيا فيها. وبحسب المعلومات المتوفرة،  فإن الاغلاق سيكون اخف من ذلك المفروض على بني براك. وقد بدأ رؤساء السلطات المحلية بإعلام سكان بلداتهم  بالقرارات الجديدة.  ولم يدخل القرار حيز التنفيذ بعد، ومن المنتظر ان تجتمع لجنة الوزراء ظهر اليوم الاثنين والمصادقة على الخطوات. 

المدن المشمولة بالقرار
وتشمل قرارات الاغلاق المدن : العاد، موديعين عيليت، اشكلون، بيت شمش، طبريا، بيتار عيليت، اور يهودا، مجدال هعيمك. أما الاحياء التي يشملها الإغلاق في القدس فهي: هار نوف،  بيت فيجان، جفعات مردخاي، رموت، رمات شلومو، سنهدرية، شموئيل هنفيه، بست يسرائيل ، هبوخريم، مئة شعارايم، جيؤولا، زخرون موشيه، مكور باروخ، جفعات شاؤول، وكريات موشيه.
كذلك من  المنتظر ان تمدد الحكومة الاغلاق على بني براك لمدة أربعة أيام أخرى.

تقسيم الاحياء الى مناطق
وسيتم تقسيم الأحياء التي تشملها القيود الجديدة في القدس الى 8 مناطق بهدف تقليص الحركة بين كل منطقة ومنطقة للحد الأدنى المطلوب، وذلك بهدف منع حالات يقوم فيها السكان من منطقة معينة في حي ما بمشتريات في منطقة أخرى،  وبالتالي يبقى كل واحد في منطقته. ويأتي هذا القرار لأن احياء كثيرة في القدس تحد بعضها البعض، وعلى ما يبدو فإن كل حيين متجاورين، سيتم توحيدهما في منطقة واحدة. وعلى سبيل المثال سكان "مئة شعاريم، لا يستطيعون لشراء من هار نوف، ودواليك. 
الى ذلك، نقلت مصادر عبرية عن مسؤول كبير، قوله ان الاغلاق الذي سيفرض على المدن، لن يكون بنفس الشدة مثلما هو حاصل في بني براك، لكن سيكون هنالك انفاذ مشدد وفحص لجميع من يدخلون تلك المدن من أجل التأكد من التزامهم بالقواعد المفروضة.  ومثلما هو الحال في بني براك، فإن الجبهة الداخلية ستدخل هي أيضا الى المناطق المقيّدة من أجل المساعدة في أمور طبية وتزويد السكان بالاحتياجات الأساسية.  

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق