اغلاق

مرة أخرى: ابلاغ اشخاص اصحاء انهم مصابون بالكورونا

بسبب خلل تلقى عدد من الأشخاص الاصحاء في البلاد، مساء الاحد رسالة بأنهم مصابون بفيروس كورنا، ليتلقوا اتصالات في صباح اليوم التالي من صناديق المرضى حول


(Photo by JACK GUEZAFP via Getty Images)

وقوع خطأ خلال تزويد المعلومات الخاصة بالفحوصات التي اجروها وانهم ليسوا مصابين بالكورونا.
وكانت بعض صناديق المرضى قد تلقت اول امس رسالة مفادها أن مختبر الكورونا في مستشفى فولفسون ارسل نتائج خاطئة.
وذكر اثنان من صناديق المرضى انه تم تزويد معلومات خاطئة لنحو 40 من مؤمّنًا من مؤمنيهما.
وقال مسؤول في المختبر:" لا نعلم سبب الخطأ، يمكن ان يكون خطأ بشريا خلال عملية الادخال".
وادعى انه " عندما يتم ادخال النتائج يدويا الى الحاسوب، يمكن ان تقع أخطاء. ويتم نقل النتائج الى وزارة الصحة ومن هناك الى صناديق المرضى، "وفي كل واحدة من هذه المحطات يمكن ان تقع أخطاء".
وعقّب مستشفى فولفسون بأنه " كان هنالك خلل محدود استمر لساعتين في نقل بيانات الفحوصات التي أجريت بين 19-22 مارس".
وأوضح المستشفى انه " تم إجراء الاختبارات المعملية بشكل صحيح ، وكانت النتائج موثوقة ، وتم إعطاء الأشخاص إجابات صحيحة في الوقت المناسب. حالما تم اكتشاف العطل ، تم إصلاحه على الفور ".
في السياق ، تم الأسبوع الماضي، أيضا اكتشاف خلل في نتائج الفحوصات.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق