اغلاق

نيمار قد يعود إلى فرنسا خلال فترة الطوارئ

بات نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، مهدداً بالحرمان من الدخول إلى فرنسا إلى غاية 11 مايو القادم، بعدما قررت الحكومة تمديد فترة حالة الطوارئ.


(Photo by FRANCK FIFE/AFP via Getty Images)


وكان نيمار ومواطنه تياجو سيلفا، قد غادرا إلى البرازيل قبل بدء فترة العزل في فرنسا، خوفاً من الإصابة بفيروس كورونا، والذي ينتشر في القارة العجوز بشكل أكبر.
وأغلقت فرنسا حدودها مع البلدان من خارج الاتحاد الأوروبي، وبما أن نيمار دا سيلفا لا يمتلك الجنسية الفرنسية، فهذا يعني أن عودته إلى عاصمة الأنوار ستتأجل إلى 11 مايو.
وبحسب صحيفة “ليكيب” الفرنسية، فإن نيمار دا سيلفا قد يكون قادراً على العودة إلى فرنسا، ولكن تحت 3 شروط، حيث
يجب عليه إثبات إقامته بالبلاد، وبأنه يمتلك تصريحاً يسمح له بذلك، والعثور على طائرة (تجارية أو خاصة) للقيام بالرحلة.
وعند عودته إلى باريس، لن يضطر اللاعب البرازيلي إلى الدخول في الحجر الصحي ولكنه سيحتاج ببساطة إلى الالتزام بقواعد حالة الطوارئ المعمول بها بالفعل.
ويمكن أن يعود باريس سان جيرمان إلى التدريبات قبل 11 مايو، وبالتالي فإن نيمار مطالب بالعودة قبل ذلك الموعد، حيث من المرجح استئناف موسم الدوري الفرنسي في منتصف يونيو.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق