اغلاق

أغرب قبائل الهند من آكلي لحوم البشر: أسرار تكشف عنهم لأول مرة

قد يتعجب البعض أننا في القرن الـ21 ولا تزال هناك قبائل آكلة للحوم البشر، وذلك ضمن مجموعة من الطقوس الدينية الغريبة، إلا أن احدى أشهر هذه القبائل وهي قبيلة الأغوري


الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-Jedraszak

Aghori والتي تعيش في أقصى بقاع الأرض.
قبيلة الأغوري Aghori مجموعة من الرهبان الذين يعيشون في الهند حيث يستخدمون الأدوية العشبية والكحول والتأمل ضمن طقوس شعائرية لأكل لحوم البشر والاستفادة من الجثث ضمن طقوسهم وعبادتهم.
وعلى الرغم من رفض البعض لطقوس الأغوري التي تعد من غرائب العالم، إلا أن عدد ممن عاشوا مع هذه القبيلة أكدوا أنهم مجموعة من البشر لديهم قدر كبير من الاحترام والحب لـالطبيعة ولا يسببون أي أذي لأي شخص.
تعيش الأغوري على ضفاف نهر الغانج في الهند وطقوسهم يمتزج فيها الغناء مع تدخين الحشيش وطرق الطبول، ويتم إشعال النار والرقص والغناء حولها بأسلوب احتفالي كبير تشارك فيه القبيلة بالكامل.
قبيلة الأغوري احدى القبائل التي تخشى الغرباء تماماً وترفض التعامل مهم وكل من شاركوا في فترة تعايش مع القبيلة كان ذلك من خلال أعضاء داخل القبيلة نفسها، بخاصة وأن لهم موقفا سياسيا حيث يرفضون سيطرة أي فئة ثقافية وملكية عليهم.
كما تعتبر قبيلة الأغوري نفسها الأقرب إلى الإله كالي رمز الأم الرحيمة لأنهم يعيشون وفقاً لقواعد وقوانين تقلل من قيمة كل نفس، ويسعون دائماً لإرضاء كالي ويسعى أفراد القبيلة أيضاً إلى التخلص من الأحاسيس السلبية مثل الخوف أو الكراهية أو الاشمئزاز أو التمييز.
من أغرب طقوس قبيلة الأغوري، أنها لا تأكل الجسم البشري بالكامل ومن أكثر الأجزاء المفضلة لديهم هو المخ البشري بعد طهيه على النار وسط طقس احتفالي كبير ويتم بعدها حرق الأجزاء التي لا يتم تناولها.
الجدير بالذكر أن قبيلة الأغوري ليست القبيلة الوحيدة حول العالم التي تأكل لحوم البشر فهناك قبائل أخرى مثل قبيلة آسمات وقبيلة الكورواي في غينيا الجديدة وقبيلة Sentinelese التي تعيش قبالة الساحل الشرقي للهند.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كوكتيل +
اغلاق