اغلاق

فتح المتاجر المشروط عشية رمضان لا يُلغي التباعد الاجتماعي وأداء التراويح في البيت

أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بان استراتيجية الخروج من أزمة الكورونا وتخفيف القيود ، لفتح الاقتصاد الاسرائيلي لا تعني من الناحية الفعليّة إلغاء

 
صورة من الارشيف-تصوير موقع بانيت 

سياسة التباعد الاجتماعي ومنع التجمهر والتجمع ، لا بل ان هذه ستبقى سارية المفعول وسيتم تدارس الخطوات الفعلية التي يمكن القيام بها لفتح المصالح التجارية ، في كافة أنحاء البلاد ، بشكل يمنع تفشي المرض ويضمن تنفيذ جميع تعليمات الطوارئ الصحية .
وسيبقى حظر التجمعات في الأماكن الدينية والرياضية والترفيهية في المرحلة القريبة - على حاله .
وبحسب تعليمات وزارة الصحة ، فانه لن يُسمح للمواطنين الخروج والاختلاط بالآخرين خلال شهر رمضان المبارك ولا تناول الإفطارات الرمضانية الموسعة ، ولا العزومات واللقاءات. 
وكما يبدو فلن يكون هناك اي نوع من التراخي بشأن التباعد الاجتماعي وحظر التجمّع في شهر رمضان .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق