اغلاق

إليكم الخطة المقترحة لتخفيف القيود ابتداء من يوم الغد | هذه المحلات لن تُفتح بالمرحلة الأولى

من المنتظر ان تعلن الحكومة مساء اليوم السبت، عن تخفيف للقيود، على طريق العودة التدريجية الى قطاعات العمل المختلفة، التجارية، الصناعية والخدماتية، بموجب شروط


الصورة للتوضيح فقط - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

سيتم وضعها من اجل الحفاظ على صحة الجمهور. وتبعث هذه النوايا والخطوات المرتقبة بعض الأمل في نفوس المواطنين، وخاصة أصحاب المحلات والمصالح التي طالها ضرر كبير بسبب القيود المتبعة حتى اليوم. لكن الفرحة قد لا تكتمل اذ يبدو ان التخفيف لن يشمل جميع المجالات. كما يخشى البعض بأن القدرة الشرائية والاستهلاكية لن تكون عادية في ظل الظروف غير العادية وتضرر الكثير من العائلات ماديا بسب ازمة الكورونا.

وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، قد قبل يوم امس مبادئ مقترح مجلس الامن القومي الإسرائيلي ، والتي - وفق ديوانه-  أخذت بعين الاعتبار مقترحات الوزارات المختلفة:  الصحة، المالية، الاقتصاد والأمن. وبحسب المقترح، فإن المصالح ستفتح أبوابها من جديد بصورة مقيّدة ومراقبة.
وستقوم وزارة المالية بوضع برنامج تجريبي لبعض المجالات التجارية، والتي سيكون بإمكانها العمل  بموجب إرشادات وزارة الصحة.
ووفقا للوائح التي يتم صياغتها ، ابتداء من يوم غد الاحد سيكون بالإمكان فتح عشرات آلاف المحلات في الشوارع.
وسيكون بإمكان المكاتب زيادة عدد العمال من 15%- 30%.

قيود للحماية
العودة التدريجية للقطاعات التجارية ، الإنتاجية والخدماتية، ستكون خاضعة لقواعد وقيود من المنتظر الإعلان عنها مساء اليوم، مثل:  التعقيم ، التباعد بين الناس ، فحص الحرارة، وضع كمامة وغير ذلك.
كذلك، تفحص الحكومة اتاحة زيادة الارساليات من المتاجر والمطاعم  وأيضا تناول الوجبات من المحلات (تيك اويه) لكن في هذا الموضوع لم يتم اتخاذ قرار بعد.

رعاية أولاد اكثر من عائلة
كذلك، هنالك نية للسماح للعائلات بالاعتناء معا بالأولاد، لكي تتاح الامكانية للأهالي بالخروج الى العمل. وزارة الصحة تريد تحديد هذه النقطة بعائلتين فقط، فيما تريد باقي الجهات بالسماح لأربع عائلات بوضع اولادهم معا.  وسيسمح لمثل هذه العائلات بتشغيل حاضنة/ مساعدة ثابتة لرعاية الأولاد. كذلك، يمكن للعائلات ان تعتني بأطفال بعضها البعض.

ماذا عن التعليم الخاص؟
بالنسبة للتعليم الخاص، يمكن العودة للأولاد الوحيدين فقط في هذه المرحلة. في جميع الأحوال، المؤسسات التربوية بما في ذلك الروضات والمدارس، ستبقى مغلقة. 
كذلك، تقرر انه سيكون بالإمكان الخروج الى نشاط رياضي حتى شخصين ثابتين (نفس الشخصين معا في كل مرة) ن وحتى مسافة 500 متر من البيت.
وسيكون بالإمكان زيارة المتنزهات، الحدائق والأماكن المفتوحة طالما هي على مسافة 500 متر من البيت كحد أقصى، وعلى ان يتم الحفاظ على التباعد المطلوب ، 2 متر بين شخص وآخر (فيما لو لم يكونا من سكان نفس البيت).

محلات ومؤسسات لن تفتح أبوابها
على الرغم مما تقدم،  لن يسمح بفتح دكاكين الأحذية ، الملابس ، صالونات الشعر ومعاهد التجميل، وفق المؤشرات، وان كان ليس هناك أي قرار نهائي بعد.
الى حين اعتمادها بشكل نهائي مساء اليوم، قد تشهد القرارات أعلاه بعض التعديلات. ومن المنتظر ان تدخل حيز التنفيذ يوم غد الاحد او يوم الاثنين، بعد المصادقة عليها من قبل الحكومة. 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق