اغلاق

رئيس بلدية ام الفحم لقناة هلا : طالبت بإغلاق جميع المحلات من السادسة مساء وحتى موعد السحور

مع اقتراب شهر رمضان المبارك، أعرب د. سمير صبحي محاميد - رئيس بلدية أم الفحم عن قلقه الشديد "إثر استمرار ارتفاع عدد المصابين بفيروس الكورونا في مدينة أم الفحم
Loading the player...

"، وقال بأن "البلدية ستصدر تعليمات صارمة لأصحاب المحلات والسكان في اليومين القريبين". 
وفي حديث لقناة هلا  أوضح  محاميد، انه طالب الوزارات بإغلاق جميع المحلات في البلدات العربية من السادسة مساء وحتى موعد السحور.
أضاف:" نحن لا نعمل بفراغ في ام الفحم وانما في اطار السلطات المحلية العربية. كانت لنا يوم السبت جلسة عن بعد مع وزير الداخلية ويوم الاحد مع وزير الامن الداخلي  بحيث مثل عدد من الرؤساء جميع السلطات المحلية العربية. انا طلبي كان واضحا بأن تكون هنالك تشديدات جديدة خلال شهر رمضان المبارك. وجدنا تجاوبا ووُعدنا بأن تتخذ الحكومة قرارات بهذا الشأن.
انا شخصيا  اقترحت ان يكون منع لافتتاح المحلات التجارية ما بين السادسة مساء وحتى قبل السحور لمنع التجمهر، لأننا كلنا نعرف ان الحياة قبل الإفطار وما بعده تكون مختلفة. الحياة بعد الإفطار تكون صاخبة. إذا كانت المساجد أغلقت لصلاة التراويح فمن الأولى ان المقاهي ومحلات الاراجيل والدكاكين ان تغلق بعد الإفطار ، حتى نمنع تفشي المرض يجب ان نكون حازمين بهذا الامر. قسم من الرؤساء وافقوا معي وآخرون وافقوا بشكل جزئي او بدرجة اقل. هذا الامر لا يتعلق بنا وحدنا وانما بالدولة أيضا التي ستتخذ قرارتها أيضا. وفق ما رأيته من المفتش العام للشرطة، وزير الأمن الداخلية ووزير الأمن الداخلي، ستكون هناك تشديدات حازمة". 
وأوضح رئيس بلدية ام الفحم انه يمكن في هذه الفترة تشجيع ثقافة الارساليات للبيوت بدلا من التجمهر في المحلات، سواء لشراء الحلويات بعد الإفطار او غيره.

"أتوقع كارثة اذا لم تكن تشديدات"
وقال محاميد انه في حال لم يتم اجراء التشديدات ‘ " فإني أتوقع كارثة في المجتمع العربي جراء السلوكيات.   استطيع ان اشيد هنا ان 90-95% من أهالي سكان ام الفحم والمجتمع العريي عامة ملتزمون بالتعليمات لكن هناك قلة قليلة تضربها بعرض الحائط، ومن هنا علينا ان نحافظ على حياة الجميع. استحلفنا الناس بالله ان يلزموا بيوتهم اذا لم تكن حاجة للخروج... اذا كانت هناك أمور دينية مهمة تم الإفتاء بالتنازل عنها فما بالنا بالأمور الأخرى". 

"أتوقع صدور تعليمات شديدة"
كما أوضح محاميد ان هناك "بعض الاخوة ( من الرؤساء) الذين طالبوا بساعات اغلاق اقل ، ولكن الجميع متفقون انه يجب ان تكون هناك تقييدات والسؤال ما هو حجم هذه التقييدات؟ هناك وجهات نظر مختلفة، وهناك مختصون من وزارة الصحة، وانا اعتقد ان التعليمات التي سوف تصدر ستكون شديدة نسبيا".

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق