اغلاق

في ظل الحجر والحظر : هكذا استقبل المجتمع العربي اول ايام رمضان | فيديو من الجليل ، المثلث والنقب

شهدت المحلات التجارية ، في شتى أنحاء القرى والمدن العربية، في اليوم الاول من شهر رمضان المبارك ، اقبالا لافتا من المواطنين ، الذين حاولوا التزوّد بمستلزماتهم
Loading the player...
Loading the player...
Loading the player...

 من مؤن غذائية ، خبز وحلويات ساخنة ، قبل اغلاق المتاجر في تمام الساعة السادسة مساء ، بحسب التقييدات الحكومية الجديدة ، للحدّ من تفشي وباء الكورونا . ولوحظ ان ساعات الذروة بلغت قبل حوالي ساعة من اغلاق المحلات ، حيث تهافت المشترون - بعضهم يغطون وجوههم بالكمامات واخرون بوجوه مكشوفة - تهافتوا على المحلات ، وخاصة محلات بيع الحلويات التي شهد بعضها طوابير مواطنين ، في وقت كانت بعض المحلات جاهزة للتعامل مع هذا الوضع تفاديًا للتجمّع والتجمهر المحظور ، بسبب فيروس الكورونا ، وكان البعض الآخر غير مستعد للتعامل مع التعليمات الجديدة ، فشوهد بداخل المحلات زبائن اكثر مما هو مسموح بحسب أنظمة الطوارئ الصحية ، ولا تفصل بين الزبون والآخر مسافة مترين .

تباعد اجتماعي واغلاق مساجد
ويأتي شهر رمضان الفضيل في هذه السنة في وقت فرضت فيه قيود الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي على المواطنين.
وتلزم القيود في البلاد ، على ابقاء أبواب المساجد مغلقة بينما لا يمكن تقاسم وجبة الإفطار التي تجري عادة في أجواء عائلية واحتفالية مع العائلة الواسعة أو الجيران بسبب حظر التجمعات ، كما ولا يمكن القيام بزيارات صلة الرحم
ولن تقام صلوات التراويح في المساجد ، في إطار التدابير الاستثنائية لمنع تفشي الفيروس تزامنا مع تخفيف بعض قيود الحجر الصحي بشكل تدريجي ، حيث لا يعرض حياة المواطنين للخطر.


صور من رهط اليوم - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 

 




صور من دير الأسد اليوم - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما




صور من ام الفحم اليوم - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق