اغلاق

صاحب محل حلويات في عرعرة النقب : ‘ الوقت ضيق .. عائلات كثيرة تبقى بدون قطايف ‘

اعرب يوسف ابو القيعان صاحب محل حلويات اسطنبولي في عرعرة النقب، في حديث لقناة هلا ، عن تذمره من قرار اغلاق المحلات في الساعة السادسة مساء ، قائلا ان ذلك
Loading the player...

 يتسبب بخسائر كبير للمحلات في البلدة، مشيرا الى ان الأهالي بعد الإغلاق يتوجهون للشراء من بئر السبع والبلدات اليهودية التي تبقى المحلات فيها مفتوحة. كما تحدث أبو القيعان عن الاقبال على القطايف في شهر رمضان المبارك.
ويبدأ المحل بتحضير عجينة القطايف في وقت مبكر جدا في ساعات الفجر ليبيعها ويوزعها على المحلات بسبب الاغلاق في السادسة مساء.
وقال أبو القيعان : "الاقبال على القطايف في عرعرة النقب جيد، لكن هناك مشكلة في الوقت، لأنه غير كاف للناس. يكون هنالك ضغط  كبير ما بين الرابعة عصرا والسادسة مساء قبل الاغلاق.
الكثير من العائلات تشتري القطايف يوميا، او ترغب بذلك لكن بسبب اغلاق المحل في السادسة فالبعض لا يتمكنون من الشراء. نحتاج الى وقت اكثر. غالبية الناس يتوجهون في المساء بعد اغلاق المحلات في البلدة الى بئر السبع ليشتروا حاجتهم وهذا يضر بمصالحنا، وفي ذلك خسائر لنا".
وقال أبو القيعان فيما قال :" نتوجه الى المسؤولين ان يعطوا الوقت الكافي للمصالح وللزبائن. عادة الناس تشتري لدى العودة من العمل وهذا يتسبب بضغط كبير".

"نبيع 35% مما كنا نبيعه العام الماضي"
وعن الخسائر قال :" اليوم نبيع نحو 30-35% من الكمية مقارنة بالسنة الماضية". ولفت الى ان الأسعار بقيت كما هي.


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق