اغلاق

وباء الجريمة ينهش بالمجتمع العربي - جلسة خاصة في الكنيست

نقل موقع بانيت ، في بث مباشر من الكنيست ، اليوم الاثنين ، مداولات اللجنة البرلمانية الخاصة لمكافحة العنف في المجتمع العربي . وبحثت اللجنة موضوع تصاعد العنف
Loading the player...

في ظل تفشي فيروس كورونا وأحداث القتل المؤسفة التي حدثت مؤخرًا في طرعان وفي دالية الكرمل، إضافة لازدياد حالات القتل ضد النساء.
ترأس اللجنة الدكتور منصور عباس وشارك فيها ممثلون عن الوزارات المختلفة، أعضاء اللجنة: غدير كمال مريح ورام بن براك، ونواب القائمة المشتركة: يوسف جبارين، إيمان خطيب ياسين عضو اللجنة، سعيد الخرومي، سندس صالح، أحمد الطيبي، أسامة السعدي، هبة يزبك، الذين تحدثوا عن أحداث القتل والعنف المؤسفة التي تجتاح مجتمعنا العربي مؤخرًا دون أي اعتبار لأزمة الكورونا ولا لشهر رمضان الفضيل.

خطة شاملة لمكافحة العنف في المجتمع العربي
في مستهل الجلسة استعرض النائب منصور عباس الأحداث والجرائم المؤسفة في طرعان والكرمل، وأكد على ازدياد حوادث العنف في المجتمع العربي والجرائم المتعلقة بالسوق السوداء بسبب جائحة الكورونا والأزمات المالية، وازدياد جرائم القتل ضد  النساء والتي ذهبت ضحيتها مؤخرًا خمس نساء.
وأفاد النائب منصور عباس أنه سيتوجه اليوم بعد الجلسة إلى قرية طرعان وسيحاول اقتراح هدنة بين الأهل في القرية بعد الأحداث المؤسفة، وبنفس الوقت طالب الشرطة بالتدخل وبأخذ مسؤولياتها وأن يأخذ القانون مجراه، إلى جانب الأخذ بالاعتبار ما قد تتوصل إليه مساعي الهدنة.
كما طالب النائب منصور عباس وزارة المالية ولجنة المالية البرلمانية بالعمل فورًا على المصادقة على تحويل ميزانية 20 مليون شيكل لوزارة الرفاه بهدف محاربة العنف داخل الأسرة، والتي تمت المصادقة عليها سابقًا ولم تستغل فعليًا.
وأكد النائب عباس أن عمل اللجنة البرلمانية لمكافحة العنف في المجتمع العربي لن يقتصر على توصيف أسباب ونتائج حالات العنف والجريمة في المجتمع العربي، وإنما سنعمل على بناء خطة شاملة لمكافحة العنف في المجتمع العربي تكون مؤسسات الدولة ووزاراتها شريكة فاعلة فيها.
النائب إيمان خطيب ياسين عضو اللجنة أثنت على جهود النائب منصور عباس في إرساء السلم الأهلي في مجتمعنا العربي، وتحدثت عن جرائم القتل ضد النساء وضرورة إشراك النساء وأخذ دورهن في محاربة هذه الآفة.
وخلال الجلسة كشف سائد تلي المفتش القطري بموضوع العنف الأسري في وزارة الرفاه عن ازدياد عدد الشكاوى والتوجهات التي تصل إلى خط الطوارئ رقم 118 التابع للوزارة بخمسة أضعاف مما كانت عليه قبل جائحة الكورونا.


تصوير : الكنيست - مكتب النائب د. منصور عباس

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق