اغلاق

حاضنات يتظاهرن في سخنين : ‘ نحن مستقلات أم أجيرات ؟ ‘

نقل موقع بانيت بالتعاون مع قناة هلا – قناة الوسط العربي ، وقائع المظاهرة الاحتجاجية التي نظمتها حاضنات وصاحبات حضانات بيتية خاصة للاطفال ، اللواتي تضررن بعد اغلاق
Loading the player...

حضاناتهن لفترة طويلة دون الحصول على اي تعويض  ، وطالبت الحاضنات خلال التظاهرة بوضع خطة واضحة وقابلة للتطبيق من اجل عودتهن للعمل،   وطالبت الحاضنات ان يعرفن اذا سيتم التعامل معهن كأجيرات ام كمستقلات ، حتى يحصلن على حقوقهن .
 وكانت منظمات نقابية ومجتمعية، قد دعت للمشاركة في المظاهرة دعما لمطالب حاضنات الأطفال، اللواتي يعملن في بيوتهن، أسوة بالدعم القائم للحضانات العادية، خاصة وأنهن يساعدن في حضانة الأطفال في سن مبكر، لفسح المجال امام أهاليهم للتوجه الى العمل.

" لن تسكت الحاضنات بعد الان، وكلنا نُضرب من أجل نيل حقوقنا"
 وجرت التظاهرة في ساحة البلدية في مدينة سخنين ، تحت عنوان " لن تسكت الحاضنات بعد الان، وكلنا نُضرب من أجل نيل حقوقنا" ، وشاركت في التظاهرة حاضنات من سخنين والمنطقة ،  بحضور رئيس بلدية سخنين صفوت ابو ريا ، ورئيس لجنة المتابعة للجماهير العربية محمد بركة وبمشاركة عضو الكنيسيت جابر عساقلة وعدد من الناشطين .
 اقيمت المظاهرة بتنظيم من "كواح لعوفيد" قوى العمل  وبمشاركة  تنظيم "نقف معا " والطاقم الكفاحي في الشمال من اجل امان اقتصادي.
وافاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان 6 مظاهرات مشابهة اقيمت في نفس الوقت بعدة مدن من بينها بلدة العاد ، ومدينة بئر السبع ، واشكلون وام الفحم ومفترق بيت اورن.

" اين موقعنا على خارطة الدولة ؟ هل نحن مستقلات أم اجيرات ؟ لم نحصل على شيقل واحد"
من جهتها قالت زليخة خلايلة والتي تعمل كحاضنة  خلال حديثها لقناة هلا : "نطالب بالمنح المالية التي وعدت بها الحكومة خلال ازمة الكورونا حيث تركوا الاف الحاضانات بدون اي تعويض ، حتى انهم حرمونا من التسجيل للبطالة ، علما ان قسم قليل من الحاضنات فقط حصلن على منح مالية ولكن لا تفي بما وعدونا به ".
واضافت :" اين موقعنا على خارطة الدولة ؟ هل نحن مستقلات أم اجيرات ؟ نريد ان نعرف ، لاننا لم نحصل على شيقل
واحد" .
وتابعت :" الدولة تنظر الينا بتهميش كبير  ، لا يوجد لنا حقوق  .. لماذا ؟".  

" لا يمكن ان تتجاهلنا الحكومة بقرارتها  .. هذا ظلم كبير"
وفي سياق كلمتها قالت رسمية زبيدات ممثلة عن منظمة قوى العمال :" لا يمكن لنتنياهو وحكومته تجاهل الحاضنات ، ويكفي كذبا وقول ان الميزانيات التي ستدفع لنا نحن اللواتي نحتضن الاطفال ونعمل منذ الفجر ، ستسبب عجزا للحكومة !!
ماذا عن وزراء حكومته ، والانتخابات التي جر البلاد لها 3 مرات الم ترهق ميزانية الدولة ؟ لا يمكن ان تتجاهلنا الحكومة بقرارتها  .. هذا ظلم كبير ".

"مطلب الحاضنات عادل وواضح لا يُعقل ان لا يحصلن على حقوقهن  بسبب قرارات الحكومة الظالمة والجائرة"
وفي كلمته قال رئيس بلدية سخنين د. صفوت ابوريا :" ان  مطلب الحاضنات عادل وواضح  هن يردن ان يعرفن هل هن اجيرات ام مستقلات ، لا يعقل ان لا يحصلن على حقوقهن  بسبب قرارات الحكومة الظالمة والجائرة ".
واضاف :" تأتي هذه الوقفة العادلة  بينما تخوض السلطات المحلية العربية اضرابا تطالب فيه السلطات العربية  بالحصول على حقوقها ".
وتابع :"  الحاضنات يحافطن على اولادنا ،  من اجل ان نستطيع ان نخرج للعمل  لذلك نحن جميعا ندعمهن في هذا النضال العادل ".
من ناحيته قال فتحي ابو يونس مدير قسم الشؤون والرفاه الاجتماعي في بلدية سخنين :" انا اتحدث باسمي وباسم كل العاملين الاجتماعيين ، في بلدية سخنين وفي كل السلطات المحلية ، واقول لكل الحاضنات نحن معكن في مطالبكن ونضالكن العادل ".

" مليون ونصف مواطن عربي الى جانبكن في هذا النضال العادل"
وفي كلمته وجه محمد بركة رئيس لجنة المتابعة تحية كبيرة لجميع المنضالات ، وعبر عن اعتزازه بهن  جميعا لمشاركتهن ، في هذه الوقفة .مشيرا الى انهم سينجحن وسيحققن مطالبهن لانهن صاحبات موقف صلب وموحد.
 واضاف بركة مخاطبا الحاضنات :" مطلبكن عادل ، اذ لا يمكن في ظل هذه الجائحة  جائحة الكورونا ان يجري وضع خطط وميزانيات من اجل التغلب على الازمة وفي المقابل يجري تجاهل الحاضنات البيتيات".
واشار الى ان " 
 دعم الحاضنات البيتية، هو ضرورة وواجب على الحكومة، خاصة وأنه توجد ميزانيات، لو ارادت الحكومة، التي تصرف عشرات الملايين على حقائب وزارية وهمية، على حساب 4 آلاف حاضنة بيتية".
ودعا بركة الى رص صفوف الحاضنات البيتية، وتجنيد كل مكونات المجتمع السياسية والنقابية والمجتمعية، وأكد على أن لجنة المتابعة تقف الى جانب الحاضنات في نضالهن.

وخلص بركة الى القول :" اقول لجميع الحاضنات ، ان مليون ونصف مواطن عربي الى جانبكن في هذا النضال العادل ".
 

" لجنة المتابعة تقف الى جانب رؤساء السلطات المحلية العربية، في نضالهم من أجل الحصول على الدعم المساوي في ميزانيات دعم السلطات المحلية"
وفي سياق متصل ،  أكد بركة في كلمته، على وقوف لجنة المتابعة، الى جانب رؤساء السلطات المحلية العربية، في نضالهم من أجل الحصول على الدعم المساوي في ميزانيات دعم السلطات المحلية. إذ أن الحكومة خصصت للسلطات المحلية العربية 47 مليون شيكل، من أصل ميزانية دعم للسلطات المحلية كلها، تصل الى مليارين و800 مليون شيكل، يعني نسبة 2,3%.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق