اغلاق

الوفاء والاصلاح: ‘كان بالإمكان التعامل مع المرحوم من عارة بألف طريقة دون اللجوء إلى قتله‘

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من حزب الوفاء والإصلاح ، جاء فيه :" إننا في حزب الوفاء والإصلاح إذ نعزي ذوي المرحوم الشاب مصطفى يونس،

 
المرحوم الشاب مصطفى درويش يونس - صورة من العائلة

 فإننا نستنكر جريمة قتله برصاص "رجال الأمن" في مستشفى تل هشومير.
هذه ليست الحادثة الأولى لقتل عربي بشكل بشع ولأبسط سبب على يد "رجال الأمن" الإسرائيليين بأنواعهم المختلفة والذين  ينفذون سياسة ممنهجة لقادة المؤسسة الإسرائيلية في حق أبناء مجتمعنا وشعبنا" .
واضاف البيان :"
كان بالإمكان التعامل مع المرحوم بألف طريقة وطريقة دون اللجوء إلى قتله. هل نحن أمام إغلاق ملف آخر بإحدى الذرائع الجاهزة سلفًا  فقط لأن الضحية عربي؟، ننتظر ونرى " .


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق