اغلاق

لجنة أولياء الامور المركزية في الطيبة: لن تكون عودة لمقاعد الدراسة قبل ان تُتَّخذ جميع الإجراءات الاحترازية

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من يوسف جمعة رئيس لجنة أولياء الامور المركزية في الطيبة ، جاء فيه :" إستمراراً لموقف لجنة أولياء الأمور المركزية طوال الفترة


يوسف جمعة

السابقة بموضوع عودة الطلاب لمقاعد الدراسة ، وحرصاً منا على مصلحة ابنائنا فإنه لن تكون عودة لمقاعد الدراسة قبل ان تُتَّخذ جميع الإجراءات الاحترازية والضرورية وتطبيق توصيات وزارة الصحة ووزارة المعارف .
صدر اليوم بيان من بلدية الطيبة يتحدث عن جاهزية المدارس لعودة الطلاب ، نحن كلجنة اولياء نتوجه لكم أهلنا ؛
موقفنا لم يتغير ، المدارس غير جاهزة ، تم تنظيف المدارس فقط ولم يتم تعقيمها " .
واضاف البيان :" وفق توصيات وزارة الصحة التي تشترط مضاعفة عملية التنظيف خلال اليوم الدراسي ، وفي نهاية الدوام يجب تعقيم كامل لكل الغرف والصفوف والاجهزة داخل المدرسة بما في ذلك كل شيء تم ملامسته خلال اليوم  الدراسي.
يجدر بالذكر أن عمال النظافة لم يعودوا لغاية اليوم للمدارس ، ويعمل مديري المدارس وفق مجهود خاص وعلى حساب ميزانية المدارس باستئجار عمال نظافة .

"
لم نتلق اي رد من الوزارة بموضوع تعويض طلابنا عن الساعات التعليمية التي خسروها "
كما وأننا ولغاية اليوم لم نتلق اي رد من الوزارة بموضوع تعويض طلابنا عن الساعات التعليمية التي خسروها رغم أننا توجهنا لكل الجهات المسؤولة وما زلنا ننتظر .
وقد أبدينا موقفنا من موضوع التعلم عن بعد والذي فشل فشلًا ذريعًا في مدينة الطيبة بالرغم من المجهود الذي بذله قسم من المعلمين والطواقم " .
واردف البيان :" على البلدية القيام بدورها ودعم المدارس ، حتى تستطيع المدارس من تنفيذ شروط وتوصيات وزارة الصحة بشكل كامل .
نحن على علم بكل الضغوطات التي تقوم بها الوزارة تجاه مديري ومديرات مدارسنا، لكن ما يهمنا صحة ابنائنا وليست القرارات الغير مسؤلة من الوزارة ، والتي تصدر وفق تقييم للوضع في المدارس من الوسط اليهودي وليس وفق المعايير الخاصة للمدارس العربية " .
وختم البيان :" في النهاية دورنا هو الحفاظ على طلابنا وطالباتنا وتمثيل الأهالي امام الجهات الرسمية ، نحن نفعل كل ما بوسعنا من اجل مصلحة الطلاب ونطرق كل الابواب مطالبين بحقوقهم ، ولن نوفر اي مجهود وأي وسيلة ولن نقف مكتوفي الأيدي .
بالتالي كل ولي أمر يمكنه زيارة المدارس والاطلاع وتفقد الامور ويقيمها من منظور اخر فالمدارس مفتوحة وبامكانه إرسال ابنائه للمدرسة وعلى مسؤوليته الشخصية" .

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق