اغلاق

‘بدّي أبوس الارض إلي قتلوا فوقها ‘ -تظاهرة امام مشفى تل هشومير اثر مقتل مصطفى يونس من عارة

نقل لكم موقع بانيت في بث مباشر وقائع التظاهرة التي دعت اليها لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية ،في مدخل مستشفى تل هشومير ، احتجاجا على ،


تصوير وليد العبرة

قتل الشاب مصطفى يونس من عارة ، بنيران رجال امن المستشفى .
ودعت لجنة المتابعة الى أوسع مشاركة في هذه التظاهرة و"جعلها صرخة غضب على جرائم قتل المواطنين العرب بدم بارد، على يد الشرطة وعناصر الأمن" .
ودعت لجنة المتابعة السلطات المحلية العربية ومختلف الأحزاب في لجنة المتابعة، الى بذلك كل جهد، وتسخير الموارد الكافية لنقل المتظاهرين الى مكان التظاهرة.
كما دعت المتابعة "الطواقم الطبية العربية، للمبادرة لنشاطات كفاحية ضد ظاهرة قتل العرب بدم بارد، على ضوء أن الجريمة الأخيرة وقعت عند مدخل مستشفى" .

ممرضة في المستشفى : " انتظر نتائج التحقيق "
وفي حديث مع الممرضة مايا اشيت من الطاقم الطبي في مستشفى شيبا  قالت : "انتظر نتائج التحقيق التي لم ينشروها حتى الان، انا لا اعرف كيف يتم اطلاق النار على شخص ملقى على الأرض ولا يشكل خطرا على حياة احد. أقول للام الثاكل  للاسف هذا الحادث العنصري لن يكون المرة الاولى  ولا الأخيرة بسبب العنصرية لدي ولدين في الجيش الاسرائيلي وانا اعرف متى يجب فتح النار - في الحادث بالمستشفى لم يكن داع برأيي لاطلاق النار ".

والدة القتيل تبكي بحسرة  : ‘بدّي أبوس الارض اللي قتلوا فوقها ‘
وفي حديث لقناة هلا مع والدة القتيل مصطفى يونس من عارة قالت :" بدّي أبوس الارض اللي قتلوا ابني فوقها  ، قتلوا ابني المريض الذي جاء للمستشفى معي للعلاج ، قتلوه امامي ولم يقدموا له اي اسعاف ، حتى انهم منعوني من مرافقة ابني في اخر لحظات عمره واستدعوني للتحقيق ".


  الشرطة : " اغلاق شارع شيبا أمام حركة السير "
وفي سياق متصل أصدرت الشطة بيانا وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما جاء فيه : " في أعقاب التظاهرة التي تقام هذه الأثناء بالقرب من مستشفى تل هشومير تم اغلاق المدخل الرئيسي لشارع شيبا أمام حركة السير " .

عمليات انعاش لعامل فلسطيني انهار على ما يبدو بسبب نوبة قلبيّةتزامنا مع المظاهرة
أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّه وخلال التظاهرة انهار أحد المشاركين على ما يبدو بسبب نوبة قلبية ، وقام الدكتور أحمد طيبي بالمساعدة في عمليات الإنعاش ومن ثم تمّ استدعاء سيّارة اسعاف من داخل المستشفى لنقله الى داخل المستشفى . وأفاد د. أحمد طيبي في حديثه مع مراسل موقع بانيت وقناة هلا بأنّ الحديث يدور عن عامل فلسطيني من الضفّة يعمل في تل ابيب في مكان قريب من مكان التظاهرة .

والدة القتيل ووالده  توجها الى مكان مقتله ويسجدان أمام مكان وقوع الحادثة
أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّ والدة القتيل ووالده  توجها الى مكان مقتله في ساحة المستشفى  وسجدا لله في مكان أمام مكان وقوع الحادثة وقبّلا الأرض .


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق