اغلاق

هبة صنع الله تتحدث عن الحركة التجارية عشية العيد في دير الأسد

تشهد المحال التجارية في الايام الاخيرة من شهر رمضان المبارك ، اقبالا متزايدا على شراء مستلزمات العيد، بعدما اعلنت الحكومة في الاونة الاخيرة عن تخفيف
Loading the player...

التقييدات التي فرضتها على المصالح التجارية في البلدات العربية خلال شهر رمضان. وقد القى فيروس كورونا بظلاله الثقيلة على الاقتصاد المحلي ، وألحق خسائر كبيرة بأصحاب المتاجر اثر اغلاق محلاتهم ، في الفترة الماضية ، ضمن الاجراءات الحكومية لمجابهة الفيروس الفتاك .
 للحديث حول هذا الموضوع ، استضافت قناة هلا، في بث حي ومباشر من دير الاسد هبة صنع الله صاحبة محل ملابس التي حاورها مراسل القناة الفضائية هلا فتح الله مريح...

" الاقبال متزايد لكنه ليس كبيرا "
وقالت هبة صنع الله صاحب محل " هبة فايشين " في مستهل حديثها لقناة هلا :" هنالك اقبال متزايد، لكن الاقبال ليس كبيرا، لكن نحن نامل خيرا ... ان شاء الله ".
وتابعت هبة صنع الله قائلة :" الناس لا زالوا يخافون مما كان... نحن اغلقنا المحل نحو شهرين، وأعدنا فتح ابوابه قبل اسبوع . هذا ألحق بنا مخاسر كبيرة، لكن ان شاء الله كل شيء سيتعوض في فترة العيد ".
واوضحت صنع الله تقول :" نسبيا الاقبال ليس كبيرا مثل الاعياد في سنوات سابقة، لكن ان شاء الله هذا سيتبدل الى الأحسن ... في سنوات سابقة في مثل هذه الايام لم يكن مكانا لتضع قدمك في المحل، لكن اليوم الوضع خفيف ".


" شهران صعبان مرا علينا "
واسترسلت هبة صنع الله تقول :" الوضع اليوم أهون مما كان عليه الحال بينما كانت المحال التجارية مغلقة. شهران صعبان مرا علينا، لكن الحمد لله اليوم هنالك حركة ".
كما قالت هبة صنع الله :" حاليا لا يوجد استيراد. نحن نستورد من اسطنبول وحاليا هذا غير متاح، لكن لحسن حظي انني استوردت تشكيلة جديدة قبل بدء الازمة لفترة قصيرة ".

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق