اغلاق

إصابة قوية لإبراهيموفيتش قد تتسبب في إعتزاله

تعرض النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم فريق ميلان، لإصابة قوية في تدريبات فريقه قد تؤدي إلى نهاية مسيرته في الملاعب.


(Photo by Gabriele Maltinti/Getty Images)

وعاد إبراهيموفيتش إلى إيطاليا بعد قضاء فترة الحجر الصحي في السويد، وشارك في تدريبات فريقه بعد طول غياب بسبب فيروس كورونا.
وينتهي تعاقد المهاجم السويدي البالغ من العمر 38 عاماً مع ميلان في نهاية الموسم الجاري، بعدما عاد للفريق في شهر يناير بعقد مدته 6 أشهر فقط.
وأشارت شبكة “سكاي إيطاليا”، أن إبراهيموفيتش تعرض للإصابة في تدريبات اليوم الإثنين، وسيخضع للفحوصات الطبية للكشف عن حجم إصابته.
ومن المتوقع أن يغيب إبراهيموفيتش لمدة طويلة، وبالنظر إلى عمره ووضعه التعاقدي في ميلان، يعتقد أنه لعب أخر مباراة بقميص الروسونيري وربما في مسيرته المهنية.
وجاءت الإصابة بعدما حاول “إبرا” الوصول إلى كرة طويلة، وهناك احتمال أنه تجاوز عضلة الساق، وهي مشكلة واجهها من قبل.
وتثير الشكوك حول إصابة إبراهيموفيتش في وتر أكيلس، مما يعني غيابه لمدة لا تقل عن 10 أشهر.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق