اغلاق

محافظ بيت لحم يلتقي ممثلي مؤسسات الاسرى ورؤساء البلديات

عقد محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد اجتماعات منفصلة مع ممثلي المؤسسات الاهلية والشعبية التي تعنى بملف الاسرى وذويهم من جهة ورؤوساء المجالس البلدية في المحافظة،


صور من محافظة بيت لحم

حيث جرى البحث باخر تطورات الاوضاع كل وفق اختصاصه.
وفي اجتماعه مع ممثلي مؤسسات الاسرى قال المحافظ حميد ان "القيادة الفلسطينية اكدت مرارا وتكرارا على دعمها واسنادها للاسرى وعائلاتهم ورفض كل محاولات الضغوط الاسرائيلية والامريكية حيث اعلن الرئيس ابو مازن عن انه سيقوم بصرف كل المستحقات للاسرى ولو لم يتبق لدى الحكومة اي شيء"، وشدد على "ان الاسرى خط احمر لا يمكن لاحد تجاوزه" .
واشار المحافظ حميد الى "ان الرئيس والقيادة والحكومة اكدت مؤخرا رفضها للضغوط الاسرائيلية اتجاه البنوك حيث طلبت الحكومة من البنوك عدم الانصياع للاوامر والتهديدات الاسرائيلية وشددت على انها ترفض هذه الممارسات الاسرائيلية حيث التزمت البنوك كافة بالموقف الرسمي والوطني اتجاه الاسرى وقضيتهم" .
واكد المحافظ حميد انه "تم رفع رسالة مؤسسات واهالي الاسرى في بيت لحم للرئيس محمود عباس التي تؤكد دعمها لمواقف الرئيس واهمية اتخاذ المزيد من الاجراءات للرد على العنصرية والهمجية الاسرائيلية مشددين على ان الاسرى وذويهم يدعمون ويشكرون الرئيس محمود عباس على مواقفه اتجاههم وابناءهم الاسرى كما اكدوا على اهمية اتحاذ اجراءات للرد على الممارسات الإسرائيلية" .
على صعيد اخر، التقى محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد رؤوساء بلديات المحافظة بحضور اعضاء اللجنة الحكومية لمواجهة الاجرءات والظروف الجديدة في ظل استمرار جائحة كورونا في ظل الاجراءات الحكومية المعلن عنها لمنع انتشار الفايروس.
وناقش الاجتماع تعثر بعض المجالس المحلية والبلدية ماليا في ظل توقف الجباية من المواطنين بشكل كامل نتيجة الاوضاع السائدة واحتياجهم لمخصصات البلديات التي لم تصرفها لهم وزارة المالية مطالبين المحافظ حميد بالعمل لعى صرف هذه المخصصات والمبالغ التي يمكن ان تساعدهم على التحرك والاستمرار بالخدمات التي تقدمها المجالس.
كما ناقش الاجتماع ملف المساعدات العينية التي تم توزيعها على المواطنين في الفترات السابقة واليات التوزيع وضرورة وجود قوائم للجهات التي وزعت الطرود والمساعدات بمختلف اشكالها هذا الى جانب مناقشة الاجراءات المنوي اتخاذها خلال الايام القادمة مع اقتراب حلول عيد الفطر السعيد وانتهاء شهر رمضان.
واكد المحافظ حميد على الدور الكبير الذي لعبته وتلعبه المجالس البلدية والقروية واللجان الشعبية بالمخيمات من اجل اسناد ابناء شعبنا في ظل جائحة كورونا واعدا بانه سيقوم برفع احتياجات المجالس المحلية لرئاسة الوزراء ومناقشة اليات العمل المتبعة مع الوزراء وعلى راسهم وزارة المالية فيما يتعلق بمخصصات المجالس المحلية.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق