اغلاق

منظمتا المعلمين تطالبان نتنياهو بإعادة التعليم عن بعد

مع ازدياد عدد المعلمين والطلاب المصابين بفيروس كورونا أن المتواجدين في الحجر الصحي ، في ارجاء البلاد، تطالب منظمتا المعلمين (الهستدروت و الارغون) ، بالعودة الى


صورة من الأرشيف - تصوير وزارة التربية والتعليم

التعليم بمجموعات صغيرة، بالإضافة الى إعادة التعليم عن بعد.
فقد ارسل رئيس منظمة المعلمين ران ايرز، رسالة الى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، وصف فيها وضع التعليم في هذه الفترة بأنه "تشوبه الفوضى".
"كل واحد في جهاز التعليم يفعل ما يحلو له" ، كتب ايرز، مشيرا الى الفوضى التي تعم المدارس في اعقاب تغيير التعليمات وعدم القدرة على مراقبة ما يحدث على ارض الواقع.
وأوضح ايرز : " اكثر من 10 آلاف طالب يتواجدون في الحجر الصحي، نحو 40 معلما مريضا واكثر من 200 طالب. في وضع كهذا لا يمكن الحديث عن جهاز تعليم يؤدي دوره، وفوق هذا يريدون إضافة 9 أيام أخرى ! ".
وعلى ضوء الوضع، فإن منظمة المعلمين (الارغون) تطالب بإعادة جهاز التعليم للتعليم عن بعد، كما كان عليه الحال في فترة الاغلاق ، وبالمقابل إقامة مجموعات طلابية صغيرة لتتلقى تعليمها استعدادا لامتحانات البجروت. 

 المطالبة بالعودة الى "الكبسولات"
 من جانبها، توجهت السكرتيرة العامة لـ "هستدروت المعلمين" يافة بن دافيد، الى رئيس الحكومة، مطالبة بالعودة الى خطة "الكبسولات" ( التعليم بمجموعات صغيرة موزعة على أيام- المحرر)  في الروضات وصفوف الأول حتى الثالث، وذلك بعد ان توقف عشرات آلاف الأهالي عن ارسال أولادهم الى المدارس خشية اصابتهم بالكورونا.
كذلك طالبت بن دافيد " بإعادة التعليم عن بعد ودمجه مع التعليم في المدارس لصفوف الرابع حتى التاسع".
وكتبت بن دافيد في رسالتها : " خطة الكبسولات تبخرت ودخل في مكانها خطة جديدة تشمل كثافة عالية في الصفوف، طلاب يزيلون الكمامات، تعليم بدون استراحات وبدون إمكانية للحفاظ على مسافة 2 متر بين الطلاب".


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق