اغلاق

نتنياهو: الضم خلال أسابيع - ولن يتضمن إقامة دولة فلسطينية

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن الإدارة الامريكية لم تمنح إسرائيل حتى الآن الضوء الأخضر للبدء بتطبيق سيادتها على مناطق من الضفة الغربية بما فيها


(Photo credit THOMAS COEXAFP via Getty Images)

منطقة "غور الأردن".
 واشار في الوقت ذاته الى إن تنفيذ خطة ضمّ أجزاء من الضفة الغربية ، سيتم خلال أسابيع، ولن يشمل موافقة حكومته على إقامة دولة فلسطينية. جاءت تصريحات نتنياهو خلال اجتماعه مع رؤساء المستوطنات.
 واضاف :" ان هناك خلافات في الرأي مع الامريكيين حول مساحة الأراضي التي سيتم ضمها والتي تحيط بالمستوطنات المعزولة".
وشدد نتنياهو على "ضرورة اغتنام هذه الفرصة التي لم تتكرر منذ 73 عاما، خاصة مع وجود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في البيت الأبيض".
وقال: "يجب أن لا نجعل ترامب يعتقد أننا لسنا مهتمين بالخطة (صفقة القرن)".
وتأتي تصريحات نتنياهو بشأن عدم شمول خطة الضم الموافقة على إقامة دولة فلسطينية، إثر اتهامات من المستوطنين له بقبول الحكومة الإسرائيلية لقيامها.
ويمثل قادة المستوطنات الـ 12، الذين التقاهم نتنياهو قرابة ربع مليون مستوطن إسرائيلي يعيشون فيها. ".
وفي أبريل/ نيسان الماضي، اتفق نتنياهو مع زعيم كحول لفان " بيني غانتس، على أن تبدأ عملية الضم أول يوليو المقبل، وتشمل غور الأردن وجميع المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية.
ومؤخرا، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، في أكثر من مناسبة، أن حكومته تريد الشروع بعملية الضم في يوليو.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق