اغلاق

الكمامات.. هل اصبحت عبئا على الطلاب ؟ - اهال : الأمر صعب ولكن لا بد منه

منذ ان تفاقمت ازمة الكورونا وعاد الطلاب الى المدارس اتخذت المؤسسات التعليمية إجراءات واسعة لكي يتم حماية الطلاب ، بموجب تعليمات وزارة المعارف وتوصيات وزارة
الكمامات ، هل اصبحت عبئاً على الطلاب؟ ماذا يقول الاهالي؟
Loading the player...

الصحة. 
وتهدف هذه الإجراءات
لمنع تفاقم الازمة وحماية للطلاب والمعلمين وكل من يدخل المدارس ، لكن ما يجري اليوم هو ان هنالك بعض الطلاب الذين يشتكون من مواصلة وضع الكمامات لساعات طويلة. ورغم ذلك تجد معظمهم يضعون الكمامات دون أي تردد حفاظا على انفسهم.  فماذا يقول الاهالي والمسؤولون حول وضع الكمامات بالمدارس؟ 
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما،  التقى أهال ومسؤولين  من طمرة، وتحدث معهم عن الإجراءات الوقائية منها الكمامات بالمدارس .

يجب فحص امكانية التعليم عن بعد
المحامي نضال عثمان، نائب رئيس بلدية طمرة ومسؤول ملف التربية اللامنهجية في بلدية طمرة قال لموقع بانيت:" التقارير التي تصل من الاهالي والتي اسمعها كذلك كوني اب ، تؤكد أن الامر غير سهل وهنالك تعليمات نتعامل معها بالبلدية، نحرص  على تنفيذها وتوفير الاحتياجات بالمدارس لتنفيذ العملية بالتربوية ولكن الامر يتعلق اكثر بالالتزام وارى فحص إمكانية التعلم عن بعد في حال كان امر تلك الكمامات يشكل خطراً، وذلك لتقليل المخاطر  ".

اراحة الطلاب
من جانبه قال حكمت ظاهر زيداني :" أؤمن ان وضع الكمامات يولد ضغطا كبيرا على الطلاب وبالفعل يجب وضعها لكن يجب منح  فسحة للطلاب بالخارج مثلا وان يقوموا مثلا بالتباعد بالاستراحات ، وايجاد طريقة بالفعل لتهوئة واراحة وجه الطالب الذي يضع الكمامات لساعات. انا لا اؤيد بتاتا ازالة الكمامات لكني اؤيد ان يتم ايجاد حل جذري للضغط الذي يتعرض له طلابنا ".

تحمل الوضع او التعليم عن بعد
احمد نمر ابو الهيجاء قال:" انا مع وضع الكمامات فنحن بفترة وباء وعلينا ان لا نستهتر وعلى الطلاب ان يتحملوا او ان يتم اقرار قرار للتعلم عن بعد ، وان يمنح الطلاب فسحة للتخفيف عن انفسهم بين كل حصة تدريسية وأخرى ".

اقترح على الحكومة التعامل مع العام الدراسي كما فعلت رومانيا
اما رئيس بلدية طمرة الدكتور سهيل ذياب فقال لموقع بانيت : " لمنع انتشار الفيروس يجب ان تكون عدة ركائز منها النظافة واجراء فحوصات والتحقيق بكل من اتصل معهم المصاب ، ومن ثم العزل ، وهكذا نمنع انتشار الفيروس. ما نراه في مدارسنا انه ليس سهلا ان نطلب من الطالب ان يكون بعيداً عن الطلاب الآخرين مترين ونرى ان المسافة تكون اقل. ونحن شعب عاطفي معروف.   لبس الكمامة هو وقاية ومهم، وعمليا عند وضع الكمامة سنقلل بل سنمنع  انتشار الفيروس ولكن ما نراه ان الطالب قد يزيل الكمامة.  اعرض على الحكومة ان تقوم بمثل ما قامت به الدولة الرومانية وهو الغاء التعليم هذا العام وبدء التعليم بالأول من سبتمبر القريب لنمنع انتشار المرض وبنفس الوقت يكون لدينا سنة تعليمية متواصلة ، علينا عدم الاستهتار وبعض الدول استهترت بسبب رؤسائها ، مثل الرئيس الأمريكي، الرئيس البرازيلي والشعب دفع الثمن باهظاً".


حكمت زيداني


نضال عثمان


د.سهيل ذياب


احمد ابو الهيجاء

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق