اغلاق

مشهد يحبس الأنفاس – مزارع ‘اللافندر‘ في هضبة الجولان في أبهى وأحلى صورها

بدأ في الفترة الأخيرة، موسم تفتح ازهار الخزامى أو المعروف باسم " اللافندر " في بلدة " كناف " في هضبة الجولان .وتعتبر فرنسا الموطن الأصلي لهذا النبات، وكذلك غرب

  
تصوير Ohad omesi photography

حوض البحر الأبيض المتوسط. كما يوجد هذا النوع من النبات على نطاق واسع امتدادا من الطائف وحتى نهاية سلسلة جبال السروات جنوباً في المملكة العربية السعودية، ويعتبر " الخزامي " من النباتات المشهورة في تلك المناطق. وتقوم فرنسا بزراعة هذا النبات على نطاق واسع وذلك من أجل استخراج عطر اللافندر المشهور.
وقد اثبتت الأبحاث العلمية أن زيت الخزامى يملك قدرة كبيرة على قتل البكتيريا، ويستعمل أيضاً كمادة مطهرة وتسكين الألم واضطراب الأعصاب، كما يخفف من شد العضلات، ويزيل المغص، ويطرد الغازات من المعدة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق