اغلاق

رئيس بلدية الناصرة : ‘مش مآمن بالنقلة الثانية‘ من الكورونا - اتوقع عودة السياحة في شهر 9

حل رئيس بلدية الناصرة علي سلام، ضفيا على قناة هلا، في لقاء مطوّل، تطرق من خلاله الى عدة مشاريع في المدينة، والى مواقفه من عدة قضايا. ومن بين القضايا ازمة
Loading the player...

الكورونا، مؤكدا على انه رغم حرصه الشديد في الموجة الأولى من المرض الا انه غير مؤمن بالموجة الثانية. كما تحدث سلام عن السياحة في المدينة وتأثرها بأزمة الكورونا والسعي لبناء فنادق وتوفير 5 آلاف غرفة في الناصرة للسياح. كما تحدث عن حلمه الذي لن يتنازل عنه وهو إقامة جامعة في الناصرة.
وعرج سلام خلال الحوار عبر قناة هلا ضمن برنامج "على الموعد" والذي أجرته معه الزميلة ميعاد كيوف ناطور، الى قضايا أخرى كثيرة، ويمكنكم متابعته الفيديو المرفق الاطلاع على فحواها.

"حلم حياتي"
وقال سلام فيما قال : " اهم مشروع وهذا حلم حياتي ولن اتنازل عنه، وقد بدأنا بالتخطيط له، هو اول جامعة عربية في الوسط العربي. وقد حصلت على أرض من الدولة بمساحة 45 دونم في منطقة القفزة وسجلتها على اسم البلدية حتى نبدأ ببناء الجامعة. التخطيط الأولي انتهى وسنستمر بالتخطيط. واليوم  لدي شركاء من مختلف المتعلمين والمختصين والبروفسورات في المجتمع العربي ، حتى ننجز المشروع ونبني الجامعة  ونبدأ بالتعليم فيها. وستضم الجامعة عربيا ويهودا".

"الناصرة تضارب بالقدس"
حول تأثير أزمة الكورونا على المصالح التجارية ف الناصرة والسياحة فيها قال سلام : " مدينة الناصرة هي مدينة سياحية. هناك الناصرة، القدس وبيت لحم. حتى ان الناصرة اليوم تضارب ( تنافس) بالقدس من ناحية سياحية.  جاءت الكورونا وكل المحلات أغلقت وكذلك المطاعم ونوعا ما التجارة. ثم بدأت العودة التدريجية، لكن الفنادق لا تزال مغلقة وهذا اثر علينا كثيرا والسياح لا يأتون. ونحن نتحدث ان نحو 70-75% من السياح الذين يأتون من كل العالم الى إسرائيل يزورون الناصرة".

هدفنا 5000 غرفة   
أضاف سلام في حديثه لقناة هلا : " قبل 10 سنوات كان السياح يأتون الى الناصرة كممر ويتوجهون للمبيت في طبريا. اليوم السياح يريدون الناصرة والمبيت فيها. بنينا مؤخرا فندقين ونخطط لبناء 3 فنادق أخرى. لدينا أراضي. سنباشر العمل بعد الكورونا.  لدينا اليوم نحو 2000-2500 غرفة مع الفنادق التي في البلدة القديمة . هناك من يشترون بيوتا ويحوّلونها الى فنادق جميلة. والكثير من الأجانب واليهود يحبون هذه الفنادق في البلدة القديمة. انا اريد ان نصل الى 5000 غرفة في الناصرة لكي نتمكن من استيعاب السياح كما يجب.
 
"أتوقع عودة السياحة في شهر 9 ولا أؤمن بالكورونا الثانية "
واتوقع ان تعود السياحة حتى شهر 9 (سبتمر/أيلول).   ورأيي الشخصي اذا ما سألتني عن الكورونا، أنا اليوم ‘مش مآمن بالنقلة الثانية. فش نقلة ثانية‘ (موجة ثانية- المحرر)‘. رغم انه في الكورونا الأولى كنت أكثر من حافظ ومنذ 8 اذار/مارس أقمت غرفة طوارئ في بلدية الناصرة وشغلت 15% من الموظفين في بلدية الناصرة وكذلك انا رئيس بلدية الناصرة وكان لدينا مضخات، ونخرج مركبتين ونعقم  كل الشوارع والمؤسسات والمدارس وتجاوزنا المرحلة دون تسجيل أي إصابة ".  الحوار الكاملة في الفيديو المرفق...


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق